الخميس , ديسمبر 2 2021

المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية يعلن عن بشرى سارة بشأن سد النهضة .

أكد السفير بسام راضى المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية نجاح القمة المصرية الإثيوبية التي عقدت في القاهرة الأسبوع الماضى، إذ جرت في أجواء إيجابية دلت على عمق العلاقات بين القاهرة وأديس أبابا.

وأضاف في تصريحات نشرتها مجلة أكتوبر في عددها الأخير أن هناك إرادة قوية ومخلصة لدى قيادة البلدين لحل أية نقاط عالقة وعدم المساس بأية حقوق مكتسبة لمصر والمتمثلة في حصتها المائية بموجب اتفاقية عام 1959، والتي منحت مصر حق الحصول على 55.5 مليار متر مكعب سنويا من مياه النيل وتعهد رئيس الوزراء الإثيوبى، آبى أحمد بذلك.

وأكد بسام راضى أن الرئيس السيسي ورئيس الوزراء الإثيوبى اتفقا على ضمان حقوق شعبى البلدين في الاستفادة من مياه نهر النيل في التنمية والحفاظ على المياه دون الإضرار بأى من حقوق الدولتين، مشيرا إلى أن الرئيس السيسي وآبى أحمد ناقشا عددا من القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك والأوضاع في أفريقيا وزيادة حجم التعاون الاقتصادي بين البلدين خلال الفترة المقبلة.

وأوضح أن وعى الشعب المصرى وإرادته هما اللذان أنقذا الدولة المصرية عام 2013 وقال إن الشعب المصرى لديه رصيد حضارى ويستطيع بالفطرة أن يكون لديه وعي مهم إزاء المواقف المفصلية والمحطات المهمة في تاريخه، كما أن تكاتف الشعب والتفافه حول قيادته هو صمام الأمان للدولة المصرية.

شاهد أيضاً

الأهرام تنشر قرارت اجتماع الحكومة المصرية خلال اليوم

أمل فرج تتابع الأهرام الكندي الساحة المصرية، في آخر مستجدات، وقرارات الحكومة المصرية، والتي كان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *