الإثنين , يونيو 8 2020
المضرب عن الطعام وابنه

حسنى يدخل يومه الثالث فى الإضراب عن الطعام ويسرد للأهرام كيف أن ملابس الشموسية تحمى الظالم .

اليوم هو اليوم الثالث لإضرابى عن الطعام وساحكي قصتي
لقد تم تعييني منذ حوالي عشرة سنوات وكنت منتظم في العمل الا فى حالة مرضى ووقتها التأمين الصحى صرح لي بإجازه مرضية ، وفجأة وجدت مدير عام المصانع ميلاد توفيق يخبرني أن المهندس اشرف نبيه حذرني من الذهاب لكنيسه مار مرقص كليوترا كان الكنيسه أصبحت ملكه الخاص فلم ارد عليه وفي يوم ٢٨ ديسمبر ٢٠١٧ استدعاني المدير الاداري فايق فخري وهو اصلا المسئول عن خدمة التوظيف بكنيسه مار مرقص لكي اقوم بالتوقيع علي عقد عمل غير قانوني فرفضت وكان الرد ان ليه أكثر من خمسه سنوات ولا يجوز قانونا ان اوقع علي عقود عمل غير قانونيه وتركته وذهبت لعملى وقد منحتنا الشركة اجازة لجميع العمال من يوم ٢٩ ديسمبر الي يوم ٨ يناير ٢٠١٨ وهي اجازه عيد الميلاد

ولم يوجه لي اي انذار بالفصل وعند عودتي للعمل وجدت انني ممنوع من ركوب الاتوبيس ودخول المصنع مما اضطرني ان اذهب لقسم شرطه العاشر من رمضان وقمت بتحرير محضر بالفصل التعسفي ، شكوى في مكتب العمل وصاحب الشركة كان قد اغلق مصنع التبريد بحجه انه متعثر ماليا لكي يتخلص من حقوق العمال لأنها شركه مساهمة مصرية ومن المفترض انهم يصرفوا ارباح فتم التخلص من عدم دفع حقوقهم الا بحجه التعثر المالي ولكي يستفيد من برنامج المصانع المتعثره في قضيه فصلي شكوت لجميع جهات الدولة وكهنه مار مرقص كليوباترا ولانه شماس معاهم فلم يفعلوا معه شئ وتوجد قضيه ان في محكمه بلبيس وقد تقدم محامي الشركه بعقدين عمل مغايرين لتوقيعي فطعنت عليهم بالتزوير والكهنه يريدون ان اتنازل عن القضيه في مقابل ان اخذ اوراقي بحجه انهم هيوجدوا لي عمل اخر لمصلحه مين حماية صاحب الشركة ولست أول شخص يتم فصله من العمل يوجد قبل ذلك كثيرين
هذه قصتي بإختصار وبأمانه ومعي مستند لكل كلمة نطقت بها

شاهد أيضاً

أونتاريو تنتظر أخبار سعيدة اليوم عندما يعقد فورد مؤتمره الصحفي اليوم

الأهرام الكندي: ينتظر سكان أونتاريو اليوم أحبارا سعيدة عندما يعقد رئيس الوزراء مؤتمرة الصحفي اليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *