الثلاثاء , يونيو 9 2020
صوره ارشيفيه

القبائل العربية تؤكد صدق ما حذرت منه الأهرام من أشتعال النيران بأسوان من جديد .

صوره ارشيفيه
صوره ارشيفيه

الأهرام الجديد الكندى
بالأمس حذرنا من تجدد الأشتباكات بين الدابودية النوبية وبين هلايل اسوان بعدما فشلت لجنة المصالحة المشكلة من قبل الشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف لأتمام الصالحة بينهم وها هى أمانة القبائل العربية تحذر من تجدد الاشتباكات بين قبيلتي الهلايل والدابودية في أسوان، بعد فشل مساعى الصلح بين القبيلتين.
وأوضحت الأمانة أنها أرسلت لجنة تقصى حقائق توصلت إلى نتائج مفادها أن «الدابودية» تعنتت فى إجراء الصلح، ولم توافق على أى شروط من التى جرى العرف عليها فى مثل هذه الأحوال، وحملت الأمانة «الدابودية» النوبيين مسؤولية تدهور الوضع في تلك المنطقة.
وأضافت أن اللجنة التى شكلها شيخ الأزهر قد فشلت في مساعيها، وأن السبب وراء ذلك هو تعنت «الدابودية»، مؤكدة أن قبيلة بنى هلال قدمت الكثير من التنازلات من أجل إنجاح مساعى الصلح.
وأعربت «القبائل العربية» عن شكرها وتقديرها لقبيلة الهلايل، التى حافظت على الأعراف والتقاليد العربية الأصيلة بقبولها الصلح.

 

شاهد أيضاً

مقتل شخص وإصابة ضابط شرطة في وود بريدج الكندية…. فماذا جري لكندا؟؟

الأهرام الكندي: ماذا جرى لكندا؟؟ لماذا صعد مسلسل العنف في البلد الهادئة لم يعد يمر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *