الأحد , سبتمبر 27 2020
البرلمان

ظاهرة تفشى التسول فى مجلس النواب

رئيس مجلس النواب
تحية طيبة وبعد
بالإشارة إلى تفشي ظاهرة التسول وما لها من تبعات سلبية عديدة آخرها ما حدث منذ أيام بمحافظة السويس حيث تم القبض على11 سيدة تقوم باستغلال 14 طفلا فى التسول لساعات طويلة تصل إلى 14 ساعه يوميا في انتهاك واضح لكافة القوانين والأعراف الداخلية والدولية من خلال استغلال الأطفال لجمع يقرب من 250 إلى 300 جنيه يوميا من حصيلة التسول.
أتقدم الي سيادتكم بطلب لمناقشة هذه القضيه وبطل الإحاطة من السيد وزير الداخلية والسيدة وزيرة التضامن الاجتماعي لمعرفة خطة الحكومة في القضاء على هذه الظاهرة حيث أن قضية التسول لها آثار سلبية على كافة نواحي الحياة في المجتمع سياسيا واجتماعيا واقتصاديا وهي موجودة منذ زمن طويل ولعل وجودها في الماضي كان سببه الفقر في الغالب ولكن الملاحظ في الفترة الحالية ان الدافع للتسول ليس الفقر فقط بل الاحتيال وأكل أموال الناس بالباطل فقد انتشرت في السنوات الاخيرة وزادت اتساعا في جميع محافظات الجمهورية ومن آثاراها:
 زيادة معدلات البطالة حيث انها وسيلة سهلة لكسب أموال طائلة
 زيادة معدلات خطف الاطفال لاستخدامهم في التسول وزيادة معدلات الجريمة.
 فتح الباب لتجارة الأعضاء بعد استخدامهم في التسول
 تشوية المنظر والذوق العام والتأثير السلبي على السياحة
 انتشار الدعارة من خلال استخدام البنات في التسول وفي الدعاره.
فلكل هذه الاسباب أتقدم بطلب مناقشة وطلب إحاطة لدراسة كافة جوانب الموضوع ووضح خطة عمل تتكاتف فيها كل أطياف المجتمع من خلال:
 عمل دراسات اجتماعية لمعرفة الاسباب الرئيسية للظاهرة واقتراح الحلول
 مشاركة وزارة الداخلية التي يمكن أن تستحدث قسما داخليا مثل شرطة السياحة لتكون مختصة بمكافحة هذه الظاهرة.
 تطبيق العقوبات الرادعة وخصوصا لمستخدمي الاطفال في التسول
 دعم المؤسسات والجمعيات الخيرية لسد حاجات المحتاجين .
 النظر في تعديل القانون رقم 49 لسنة 1933 الخاص بالتسول.
وتفضلوا بقبول وافر التحية والإحترام
نادية هنر

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏

 

شاهد أيضاً

الإمارات ترسل عشرات الأطنان من الأمدادات الطبية لإثيوبيا

أرسلت الإمارات 48 طنا من الإمدادات الطبية لإثيوبيا، بهدف تعزيز جهودها للحد من تفشي فيروس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *