الثلاثاء , يونيو 9 2020
الأنبا أبيفانوس

راهب بدير الأنبا أبو مقار يروي تفاصيل مقتل “الأسقف أبيفانوس”

قال الراهب باسيليوس المقاري، مسؤول مكتبة الأنبا متى المسكين بدير الأنبا أبو مقار بوادي النطرون، إنه وجد جُثمان الأنبا أبيفانوس أسقف ورئيس الدير، ملقى أمام القلاية الخاصة به والدماء تنزف من رأسه، مُرجحًا وجود شبهة جنائية وراء الحادث.

وأضاف باسيليوس، في تصريحات خاصة لمصراوي، الأحد، أن أحد رهبان الدير كان في طريقه إلى كنيسة الدير لحضور قداس الساعة 4 فجرًا ووجد جثمان الأنبا أبيفانوس مُمدد على الأرض و”الجمجمة مكسورة ومهشمة وتسيل منها الدماء”، وعلى الفور هروّل لإخبار آباء الدير بما رآه.

وأوضح الراهب أن آباء الدير أبلغوا قداسة البابا تواضروس الثاني بالواقعة، وأن البابا وجههم بإبلاغ السلطات للتحقيق في الواقعة.

وتابع بقوله: “على الفور تواجدت النيابة والمباحث إلى الدير للتحقيق، ونقلوا الجثمان لتشريحه، للوقوف على سبب الوفاة”.

وأشار باسيليوس إلى أن الأنبا ابيفانوس، كانت علاقته طيبة بالجميع، متابعًا بقوله “سيدنا طيب جدًا ومعندوش خصومة مع حد، وكان إنسان هادئ ووديع ولسانه حلو مع الجميع”.

وعن الوضع في الدير، أوضح الراهب أنها هادئة ومستقرة، وأن جميع رهبان الدير متواجدون في قلاياتهم، موضحًا أن “الحزن والألم الشديد يسيطران على المكان”.

كانت الكنيسة الأرثوذكسية أعلنت وفاة الراحل، صباح اليوم الأحد، عن عمر ناهز الـ64 عامًا.

ووصف القس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة الأرثوذكسية في بيان له الوفاة بـ”المفاجأة”.

وقال حليم، في تصريحات خاصة لـ مصراوي، إن جهات التحقيق المعنية تتولى التحقيق في وفاة رئيس دير الأنبا مقار، وأن “الوضع خارج عن الكنيسة و الدير حاليًا”.

في سياق متصل، نعت الكنيسة الكاثوليكية الأنبا الراحل، وأرسل الأنبا إبراهيم إسحق بطريرك الأقباط الكاثوليك برقية تعازي لقداسة البابا تواضروس بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية.

شاهد أيضاً

انفراد : الدواء الذي كان السبب في حماية الشعب الياباني من وباء كورونا

أكد دكتور سامح أحمد. أستاذ مساعد أمراض باطنة وقلب في جامعة تافتس بأمريكا، والمقيم بمدينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *