الخميس , أغسطس 16 2018
الرئيسية / منوعات / ماجدة سيدهم تكتب : أبانا الذي في المصيبة ..
ماجدة سيدهم

ماجدة سيدهم تكتب : أبانا الذي في المصيبة ..

هل فارقت روحك مصيبتنا فصارت الأحداق خالية من المصابيح ..

هل أصابك الضجر لحتى برئت يداك من دماء المحاولات المطعونة بالقلق ..

 

هكذا تفرقت الطرق وضلت الاشارت طريقها إلى النوافذ المعلقة في رحم الغضب ..

كل الدمى على مرمي ضجة التعاطي تعرف أن مقارعة المصيبة أشبه بالقدر الغبي ..

بينما الحرية للمقاتل

أيهما أيسر إذا أن نشكل من البحر أسفلتا أم نفك سر الغيوم الحبلى بالمعجزة المؤجلة ..

غادر كما يروق لك ..ونعدك لن نغادر وحل الشوارع حتى اشعال آخر عتمة للمصاببح ..

شاهد أيضاً

“الداخلية” تبيع لوحة مرورية مميزة بـ 15 مليون جنيه

قال مصدر أمني: إن حصيلة بيع اللوحات المعدنية المميزة وصلت إلى 105 ملايين جنيه، بإجمالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *