الإثنين , سبتمبر 3 2018
الرئيسية / مقالات واراء / الدكتور صلاح عبد السميع يكتب دروس وعبر تربوية من فيلم أعجوبة ”  Wonder ” .

الدكتور صلاح عبد السميع يكتب دروس وعبر تربوية من فيلم أعجوبة ”  Wonder ” .

اذا كنت معلماً وأردت أن تغرس فى نفوس المتعلمين بعض المعانى النبيلة والتى منها قبول الآخر ، والثقة بالنفس ، والرضا ، وتحمل المسئولية ، والعطاء ، والمبادرة ،العمل الجماعى ، والتميز ، وغيرها من القيم التى يمكن أن يدركها كل من يقرأ رواية وندر أو أعجوبة (بالإنجليزية: Wonder) للكاتب آر. جيه. بالاسيو، والتى حققت نجاحا كبيرا في عام 2012،  والتى تم تحويلها الى  فيلم دراما أمريكي  إنتاج 2017، مُقتبسًا عن تلك الرواية وقد بلغت تكلفة إنتاج الفيلم حوالي 20 مليون دولار بينما حقق إيرادات تقدر بـ 202.5 مليون دولار. وتدور قصته حول طفل يدعى “أوجست بولمان” مولود بتشوه خلقي في وجهه، خضع لأكثر من عشرين عملية جراحية، لذلك يختار أن يواجه العالم مرتديًا خوذة فضاء تمنع الآخرين من التحديق في ملامحه، وأيضًا تمثل جزءًا من عالم Star Wars الذي يحبه. تشجعه والدته على الالتحاق بمدرسة عادية بدلا من الدراسة في المنزل، وهناك يواجه عدد من التحديات يتغلب عليها بمساعدة أسرته.

ومما لا شك فيه أن من واجب الاعلام أن يعكس قضايا المجتمع ، وأن يرصد آلامه وآماله ، وفى الوقت نفسه يعبر عن قيمه التى يتبناها ، ويسعى الى اقتراح الحلول لكافة القضايا والمشكلات ، والدراما ليست مصدراً لتغييب الشعوب واثارة غرائزها  كما يسوق لها فى كثير مما يعرض فى السينما العالمية والمحلية ، وانما يتعدى دورها من مجرد رصد الواقع والتعبير عنه الى الابداع فى تقديم الحلول للقضايا والمشكلات التى تواجهها تلك المجتمعات .

وتجسد دراما فيلم أعجوبة نموذجا تربويا فريداً يعكس قيم رائعة منها قبول الآخر ، والقدرة على ضبط النفس ، وأن التميز الحقيقى ينتج من داخل المرء وليس من مظهره الخارجى ، اضافة الى أن التميز العلمى واعمال العقل يعتبر أحد الأدوات التى  تضيف للانسان مكانة بين المحيطين به وتجعله قادراً على أن يحقق ذاته، ، وكذلك روح الأسرة القادرة على التعامل مع التحديات ، واظهار دورالوالدين  فى  التعامل مع ابنهما المصاب بمتلازمة تريتشر كولينز, والتى يقصد بها بالإنكليزية:Treacher Collins syndrome) أو خلل تعظم الوجه والفك هي حالة وراثية تؤدي إلى اضطراب في نمو وتطور العظام والعضلات في الوجه. هذه المتلازمة تؤثر على 1 من أصل حوالي 50000 شخص، ويرجع ذلك إلى طفرة في جين يعرف باسم TCOF1. يتم توارثها بطريقة جسمية قاهرة، وهذا يعني أن الشخص الذي لديه نسخة واحدة من الجينات المعيبة سيكون لها حالة. ومع ذلك، حوالي 60٪ من الحالات تحدث في الأشخاص الذين ليس لديهم تاريخ عائلي نتيجة لطفرات جديدة في الجينات.

ومن الأعراض التى قد تظهر على من يصاب بمتلازمة تريتشر كولينز” ظهور تشوهات بسيطة إلى تشوهات شديدة، يمكن أن تتضمن الأعراض شكل غير طبيعي للأذن، عظام وجه غير نامية، العينان تتوجهان نحو الأسفل، صغر في حجم الذقن والفك، حنك مشقوق، رموش متفرقة، شق في الجفن السفلي، وفقدان للسمع بسبب عيوب في الأذن الوسطى .

نجح الفيلم أن يقدم للمشاهد نموذجاً للتعامل مع ذوى الاحتياجات الخاصة  وكيف يمكن لإدارة المدرسة أن تتعامل مع تلك الحالات ، ومدى قدرة مدير المدرسة على أن يتعامل بشكل تربوى هادف مع التلاميذ من خلال تطبيق هادف للآليات الثواب والعقاب وبما يتناسب مع كل موقف ، كما قدم نموذجا تربويا فريدا لطرق تعامل المعلمين بالمدرسة .

ومن الدروس المستفادة من مشاهدة الفيلم تلك المقولة ” إذا خيروك بين أن تكون على صواب أو أن تكون لطيفًا، اختار اللُطف؛ ذلك لأنّ كل شخص حولك يخوض معركته الخاصة“

وأخيرا ليست تلك المقالة دعوة لمشاهدة الفيلم وفقط ،وانما هى دعوة لمراجعة ما نقدمه فى اعلامنا من دراما غالبا ما تركز على العنف والاثارة من ناحية ، وغالب ما يتم انتاجه وعرضه يتناول موضوعات بعيدة عن الرأى العام ، وبعيدة عن قضايا المجتمع الحقيقية ، ولهذا نحن فى حاجة الى استعادة هويتنا من خلال ما تقدمه الأعمال الدرامية التى تظهر للرأى العام كيف يتعامل مع ذوى الاحتياجات الخاصة ، نحتاج الى استعادة الدراما التى تربى أبناء المجتمع صغارا وكباراً  ، نحتاج الى أن نوظف الاعلام فى معالجة الفساد الخلقى الذى انتشر فى المجتمع والمؤسسات حتى تسود الفضيلة ونستعيد قيمنا التى اوشكت على الاندثار. والى اللقاء مع اعلام هادف ودراما حقيقية تساهم فى علاج قضايا المجتمع .   

 

 

 

شاهد أيضاً

ماجدة سيدهم تكتب : شوية شرف بس..

الشباب اللي بيفتخر بترويع وتخريب وانتهاك بيوت بعض الأهالي بأي مكان بالمحروسة ..إيه اللي هايضيفه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *