الأحد , سبتمبر 19 2021

ماجدة سيدهم تكتب : قولا واحدا ..

لو أنا القانون لصنعت من ضميري الحي علامة وشم مميزة وواضحة للمتحرش والإخصاء للمغتصب ..

قبلا تناقشت مع بعضهن عن اصراري على هذا المطلب الحتمي ..ورغم تأييد البعض لكن أيضا كان الهجوم المبرر إن هذا يمثل عاهة مستديمة للجاني لأنه إنسان (قول كل اللي نفسك ), فهي عاهة لايقبلها الشرع ولا العرف ولا القانون ولا الإنسانية (برضه قول كل اللي في نفسك )

طب ياست الأبلة يالذيذة يا بتاعة حقوق الإنسان ومناصرة الحق ياللي عايشة في بلد مصنف عالميا بالفضيخة الفاخرة والانحطاط الفريد لحد ما اتعلم علينا في كل بلاد االعالم وبقبنا وصمة عار وخطر على حج البشر ..هو الاغتصاب دا مش برضه بيعمل عاهة مستديمة للحياة كلها ولا إيه .. وغالبا ما تذبح الضحية أو تموت من الانتهاك الوحشي لأن اغلب المغتصبات صغيرات ..

هو التحرش دا مش تدمير نفسي وموت بطيء لكيان إنساني محسوب إنه حي لمجرد إنه لسه عايش بيتنفس..

كم بنت وست في المحروسة بتتعرض يوميا للتحرش الجسدي وتللفظي وبأحط الالفاظ من ذكور المحروسة المطلوقة بلا رادع ..

أما اللي شايف (ة) إن الشباب دا معذور ومش قادر يمسك نفسه .. يبقى السؤال ..لو بنتك أو اختك أو مراتك أو حفيدتك تعرضت لدا ..برضه هاتعذره

قلبكوا مع الجاني ومتعاطفين مع ظروفه وبتلوموا الضحية لأنها مثيرة ( دي طفلة يامتعوسة ) أوك …ياريت تكونوا ائتلاف حلو كدا أو رابطة أو أي شكل مجتمعي وتلموا فيه كل الذكور المعذورين أوي دول وحلو انتو مشكلتهم مع بعضيكوا ..بس بعيد عن بنات وأطفال مصر يا شوية حريم وياأتعس وأحقر نساء الأرض ..

قولا واحدا الإخصاء للمغتصب والوشم للمتحرش ..

شاهد أيضاً

زفاف سيلفيا حنا “قمر ملوى “

زغاريد ،وطبل ، وزمر، وأطباق تحتوى على ما تشتهى الأنفس من الأطعمة ، ورجال وسيدات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *