الخميس , سبتمبر 16 2021
محفوظ مكسيموس

محفوظ مكسيموس يكتب : ( من المسئول ؟ ) 

 

 

 

 

 

 

 

عارفين يعني إيه الناس تصلي علي موتاهم في الشارع وهم عايشين في بلادهم ؟! 
يعني ببساطة كدة ( قمة المذلة والمهانة و الإضطهاد ) طيب و بعدين مين المسئول عن المستوي المتردي ده اللي وصلوله الأقباط ؟ 
٣ مسئولين جدا و هم السبب في العار ده :-
١- ( الدولة) 
يعني الحكومة يعني كل الموجودين على كراسي السلطة من أول رئيس البلد لحد خفير النظام كلهم مسئولين ، الريس اللي مش في دماغه تعليم و الجامعات اللي بتخرج أنصاف متعلمين والداخلية اللي بتشوف بعين واحدة ومبتشوفش مشاكل الأقباط والوزراء اللي كل همهم رضا الريس عليهم وأعضاءمجلس النواب اللي كل همهم أنهم يعدلوا قانون لمد فترة الرياسة و معندهمش فكرة عن الشعب ومشاكله وبالتبعية كل المؤسسات اللي بتعج بالفساد و السرقة ومعندهمش وقت للإصلاح. الدولة اللي بتدعم تعليم بيكفر الأقباط وبتصرف عليه مليارات علشان في الأخر تخرج إرهاب .
الدولة اللي ليها دستور عنصري وبيأسلم كل شئ ولكونك مسيحي تبقي مواطن درجة ثانية طبقا للمادة الثانية من الدستور المصري. 
الدولة اللي الصلاة فيها للأقباط بقي ( بتصريح ) وكنايسهم ( بتصريح ) !!!!!!!!
الدولة اللي فيها إعلام عنصري و مش عايز يذكر حوادث الأقباط ولا كأنها موجودة .
الدولة اللي كاتبة في البطاقة خانة الديانة علشان كل حاجة تبقي علي أساس ديني!!!!
الدولة اللي ممنوع فيها قبطي يبقي رئيس أو رئيس الوزراء أو حتي عميد كلية وطبعا ولا رئيس جامعة !

٢- ( الكنيسة )
الكنيسة مالها ؟! الكنيسة اللي سابت وعود الله الصادقة و بتجثو تحت أقدام السلاطين وبتسبح بحمد رئيس لم يقدم للأقباط إلا مزيد من الإضطهاد والذل وحدثت في عهده القصير ما لم يحدث في أي عهد . الكنيسة اللي لحد النهاردة سايبين الأنبا مكاريوس يضارب الريح لوحده وحتي تصريح لنبذ و تنديد بالأحداث محصلش خايفين يزعلوا الريس والأكثر إشمئزازا إن بطريرك الكنيسة سايب كل ده وبيرتب شنطه للسفر لأمريكا لحشد الأقباط لدعم الرئيس قبل زيارته لأمريكا والغريب يا مؤمن إنه مش قادر يسافر ٣ ساعات يواسي الغلابة اللي اتنهبت بيوتهم واعتدي عليهم وصلوا علي موتاهم في ( الشارع ) .
الكنيسة اللي بتلم تبرعاتها من الشعب ومرتبات كل الإكليروس من الشعب مش في دماغهم ( غلابة الشعب ) أصلهم مبيدفعوش لكن أقباطنا في أمريكا معاهم وبيعطوا بسخاء !!!!!! 
الكنيسة اللي بتحتفل في أسيوط وبتعمل زفة وهناك مطحونين أقباط مش عارفين يصلوا علي موتاهم.؟!! والبابا عدي ع المنيا ومرضيش يروح يجبر بخاطر الناس الغلابة ولكن راح أسيوط ( يلم الغلة ) ويحضر الزفة !!!!!!!
الكنيسة اللي ساهمت وشاركت في صنع قرارات سياسية متلفحة بكلمة ( وطنية ) تجاه تيار معين و رفعته فوق الأكتاف أملا في أن يحميها!!!!!!!!!!! 
الكنيسة اللي وجهت الناس في الإنتخابات و تجردت من عملها الروحي البحت ولهثت وراء سراب.

٣-( إحنا ) 
أيوة إحنا كمان لينا دور رئيسي فيما آلت إليه الأوضاع. ببساطة لإننا سرنا كالقطيع نردد كلمات سياسية كالبغبغاء علي سبيل المثال( أحسن ما نبقي زي سوريا والعراق ) ، إحنا اللي نسينا إن الله وحده هو مقرر المصائر وصدقنا ترهات رجال الدين و وثقنا فيهم. و توحلنا كلنا في السياسة وجرينا الكنيسة معانا . إحنا اللي وجهنا عشورنا للكنائس و نسينا إخوة الرب الحقيقيين . إحنا اللي صدقناهم إن فيه قدسية رجال الدين وحافظنا ع التابوه الكاذب وأطلقنا كلمات رخيصة ( ان كانوا تراب مينداسوش ) ( الكاهن فحمة ) ( وكلام من هذا القبيل مما صنع منهم أشباه آلهة يحددون مصائرنا و يتركونا دائما في المعارك ويختبئون في قصورهم المصنوعة بأموالنا !!!!!! 
منظر الصلاة في الشارع سواء قداسات او صلاة جنازات عار تتلفح به الإدارة الحاكمة و هو خالص الصنع بأيدي مصرية .

 #أرتقوا_إذدحم_القاع

شاهد أيضاً

أفضل الفنادق في مدينة مرسى علم بمصر

تعد مدينة مرسى علم التي تطل على البحر الأحمر واحدة من أجمل المدن السياحية المصرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *