السبت , نوفمبر 9 2019
الرئيسية / أخر الاخبار / أحزان مغترب في مشهد مؤلم يرويها “عم عبود ” بعد 36 عاما من الغربة، وحكم قضائي بالوفاة ..
المغترب المصري

أحزان مغترب في مشهد مؤلم يرويها “عم عبود ” بعد 36 عاما من الغربة، وحكم قضائي بالوفاة ..

كتبت / أمل فرج

تمتلئ أحداث الغربة للمصريين بالخارج بكثير من مشاهد مؤلمة تفجع القلب ، هكذا كانت الأحداث الطويلة التي ظلت طوال 36 عاما ونرويها اليوم في بضع دقائق بكثير من الدراما الواقعية لهذا المغترب ، البسيط ، الذي لا حيلة له ولا حول ولا قوة في أن يظل أسيرا بالعراق بعد فقدان أوراقه ، ولم يملك العودة أو التواصل مع أهله بأرض الوطن طوال 36 عاما لا يقوى عليها إنسان ،   هو الحاج عبد الحليم  أحمد مرشد ” العائد من الموت “، بعد أن حصلت أسرته على حكم قضائي بوفاته رغم الحياة  ،..

فى واقعة مشابهة لأحداث مسلسل «عباس الأبيض» الذى قام ببطولته، الفنان يحيى الفخرانى، عاد مواطن مصرى يدعى عبدالحليم مرشد، وكنيته «عم عبود»، إلى أسرته من العراق بعد 36 عاماً عصيباً من الاغتراب، قاسى خلالهم ألواناً من المعاناة.

وبحسب صحيفة «هفنجتون بوست»، بدأت قصة «مرشد» فى عمر 18، حيث عانى الفقر المدقع فى قرية بصعيد مصر، ولهذا فكر فى الانتقال إلى العراق سعياً وراء حياة أفضل، قرر عبدالحليم السفر وجمع كل مدخراته، وعمل فى الزراعة.

وكان عبدالحليم يراسل أسرته بين الحين والآخر، لكن لأنه لم يكن على علم بالقراءة أو الكتابة، فكان ينتظر وجود أى شخص ليكتب له رسائله، ولكن معاناة أخرى ظهرت فى حياة عبد الحليم بعد 3 سنوات من التنقل بين الوظائف، إذ فقد أوراقه الرسمية، فتوجه إلى السفارة المصرية هناك لاستخراج نسخة جديدة من الأوراق الأصلية، التى طلبت منه تقديم نسخة مصورة من الأوراق لإثبات شرعية طلبه، ومن ثم لم يتمكن من العودة لمصر، وحين أخفق فى إقناعهم قرر الإقلاع عن الطلب والاستسلام للأمر الواقع وبقى فى العراق دون أوراق تثبت هويته.

ومع مرور السنين التى توقف عبدالحليم عن حسابها، اعتاد المواطن المصرى أن يروى لكل شخص يقابله حكايته، حتى تصادف أن قابل مصريًا من محافظة المنيا التى ينتمى إليها، سمع قصته وعاد ليخبر معارف «عبدالحليم» فى قرية «النوارة»، ويخبر ابنه ناصر أن والده لا يزال على قيد الحياة، بعد أن ظن أنه توفي فى العراق وحصلت والدته بالفعل على حكم قضائي بالوفاة.

سارع «ناصر» بعد أن وصلته أنباء والده، إلى وزارة الخارجية ومعه نسخة مصورة من بيانات والده، وآخر مكان شوهد فيه فى العراق.

وبعد غياب 36 عاماً، عاد عبدالحليم إلى موطنه، ليجد أن والديه قد فارقا الحياة، ولكن ابنه أصبح أباً لـثلاثة أطفال.

 

شاهد أيضاً

الرئيس السيسي يتابع كشف الهيئة للطلبة المتقدمين لكلية الشرطة

كتبت_ سماح صلاح “قام الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم السبت بزيارة تفقدية لأكاديمية الشرطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *