الجمعة , سبتمبر 17 2021
هيثم فى الصين

كيف استورد من الصين ؟

* بقلم || هيثم طلحة
سؤال يشغل بال كثيرين ممن يحبون التجارة ويريدون دخول دائرة الاستيراد … من خلال تواصلي مع الكثير من الاصدقاء وجدت ان هذا السؤال يشغل حيزا من التفكير ليس بالصغير …هناك الكثير ممن معهم رأس مال متوسط او كبير ويريدون استثماره وبالطبع اول ماياتي علي تفكيرهم هو الاستيراد من الصين …لوجود فرصة لهامش ربح جيد بطبيعة منافسة المنتج الصيني لمثيله من دول اخري مثل اوروبا او امريكا …لكن من يريد التنفيذ فعلا يقف هنا امام هذا السؤال !! كيف استورد من الصين …وكيف هنا لها شقين من وجهة نظري …وهي الكيف في البحث عن المنتج نفسه وهذه نفرد لها مقالا منفصلا ان شاء الله …فهذا النوع لايعرف اصلا ماذا يستورد !؟ واي منتج ينوي استيراده والاتجار فيه . وان شاء الله اوافيكم فيه مايريح الكثير ممن يبحثون عن اجابة عن هذا السؤال .
اما الكيف الثانية وهي …كيفية التنفيذ …فهذا النوع هو استقر او يعرف ماذا يريد …ولكنه يقف عند إلية التنفيذ …ولكن حاجز الخوف والتردد هو المانع للتنفيذ ..فما بين خوف من الوقوع في النصب اذا اتم عملية الاستيراد عبر مواقع البحث علي الانترنت مثل علي بابا او made in China ..او حتي اذا قرر السفر …فالبلد (الصين) بعيدة واللغة مختلفة تماما وكيف سيتعامل وحده مع هؤلاء !!! واذا كان سعيد الحظ سيجد من أصدقائه من يخبره بأن هناك مكاتب او شركات وساطة (خدمات) مصرية وعربية موجودة في الصين مهمتها مساعدة المستورد في اتمام العملية الاستيرادية جزء منها او كلها …حسب حجم وقوة المكتب او الشركة الوسيطة …فمنها من يقدم الخدمة فقط داخل الصين وحتي شحن البضاعة وينتهي دوره هنا …وعلي المستورد أن يكمل العملية الاستيرادية بنفسه (اقصد هنا جزئية التخليص الجمركي) . ومنها من يقدم الخدمة كاملة حتي وصول البضاعة الي مخزن العميل في بلد الوصول .
ولكن بعد ان يحصل علي هذه المعلومة الثمينة (وجود مكاتب وسيطة ) …سيقف ايضا عند نقطة اخري …وسؤال اخر …ماالذي يضمن له امانة هذه الشركة الوسيطة !!؟ وماهي قوتها !؟ ومدي احترافها وقوتها لتنفيذ العملية الاستيرادية …حيث انها ستكون (الوكيل) للمستورد سواء في البحث عن افضل منتج …او الحصول علي افضل وأقل سعر مع الحفاظ علي جودة المنتج !؟ اسئلة كثيرة ستجول في خاطر من ينوي الاستيراد …وخاصة من يقوم بهذه العملية اول مرة . وخاصة اذا تحدثنا عن مصر وظروفها الاقتصادية التي أثرت بشكل مباشر وقوي علي العملية الاستيرادية بشكل سلبي ..كان اولها صدور قانون ٤٣ لوزير التجارة واللذي أوقف (عمليا) استيراد ما يزيد عن 25 منتج أهمها الملابس والاحذية والادوات المنزلية ولعب الاطفال وبعض المواد الغذائية وكثير من البضائع التي كانت عماد العملية الاستيرادية لكثير من التجار …ثم زاد الطين بلة (للمستوردين) عملية تعويم الجنيه المصري ليبلغ سعر الدولار 21 جنيه مصري حتي كتابة هذه السطور ..وهو واقع لم يتخيله أحد علي الاطلاق حين كان منذ أشهر قليلة فقط سعره في البنك المركزي لا يتجاوز ال 9 جنيهات … والذي اصاب العملية الاستيرادية في مقتل …ليقف الكل حائرا …من يستورد من قديم ومن كان ينوى الاستيراد !!!!! ولهذا ايضا سنفرد مقالا لنجيب عن تساؤل : هل سيقف الاستيراد بسبب ارتفاع الدولار الجنوني والغير مسبوق هذا !!!
نعود الي عنوان المقال وهو كيف استورد من الصين …ولماذا خصصت انا في عنوان المقال الصين !؟ ببساطة لأنني مهتم بهذا البلد من حيث طبيعي عملي وإقامتي هناك …وحيث اني مهتم جدا بالتجربة الصينية بكل نواحيها .
في المقال القادم نتحدث ان شاء الله عن الجزء الاول في هذا المقال وسكيون عنوان : ماذا استورد من الصين ؛!؟
الي لقاء في مقال جديد

#القبطان

شاهد أيضاً

التاجر المفلس والنبش في الماضي !؟

د./ صفوت روبيل بسطا يقول المثل الشعبي : (التاجر لما يفلس يدور في دفاتره القديمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *