الثلاثاء , سبتمبر 21 2021
محفوظ مكسيموس

محفوظ مكسيموس يكتب : الراقصة والنبطشي:-

أثناء المسيرة السلمية للأقباط إحتجاجا علي هدم وحرق كنائس أمام ماسبيرو لعب (الإعلام ) القذر دور في منتهي الصفاقة والوضاعة والخسة وجندوا راقصة الميكرفون

( رشا مجدي ) التي ضربت بالشرف المهني والعلمي عرض الحائط وباعت ضميرها في سوق النخاسة ورضخت لصوت الشهرة والتعصب علي جثث الأقباط العزل السلميين وأطلقت صيحات نداء الجهاد ضد الاقباط لدرجة أنها جعلت من الأقباط( إرهاب يقتلون الجيش ) حسب تعبيرها الذي كان ينضح بالتحريض والحث علي قتل كل ما هو قبطي .وغفلت الراقصة وجود إله الأقباط الذي نقل جبل المقطم .وأما النبطشي اللعين المدعو (حمدي بدين ) الذي لعب دور الجلاد وكان يسب الاقباط وإلههم وأعطي اوامره بتحرك المركبات والدبابات علي أجساد هؤلاء الأطهار ليسحقهم ويحرق قلوبنا عليهم ليثبت أن المؤسسة التي تدعي الشرف والنزاهة هي التي تصنع العنصرية وتعطي أوامر بالقتل ضد الأقلية الأقباط. ( حمدي بدين & رشا مجدي ) أنتم مزبلة التاريخ وعاركم لن يستطيع أعته مزوري التاريخ أن يمحوه ودماء شهدائنا الأبرار ستطاردكم كاللعنة حينما وأينما كنتم . #حتي_لا_ننسي_شهداء_ماسبيرو

شاهد أيضاً

المشير …بين تهديدات الإخوان وابتزاز الأمريكان 1/1

حمادة إمام فى 12أغسطس 2012 تلقى المشير طنطاوى رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحه فى ذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *