الإثنين , يونيو 8 2020
الأنبا سوريال

حركة كريستيان : استقالة الأنبا سوريال رسميا و عودته الي الدير .

بيقول انه جاب اخرة من القرف اللي بيشوفة و يسمعة و انه تعب من الاتهامات الباطلة له و تهديدات بعض الناس من الشعب و انه قدام ربنا حافظ علي الكنيسة و الأسقفية و علي الأمانة.
وعبر في استقالتة عن محبته الخالصة لشعب الايبارشية وكهنتها وجميع خدامها كذلك بعض الإنجازات التى قدمها للايبارشية وتوابعها باستراليا وخارجها .
بعض المقتطفات من بيان الاستقاله .
– لقد عانيت من الإهانات والتهديدات بالقتل ، والثرثرة ، والطعن مرة أخرى.
– لم أزعج الآخرين عن طريق القسوة وآمل أن لا يجعلهم متغطرسين بسبب خضوعي. إذا كنت جديرة بالثناء ، فالفضل يرجع إلى الله. وإذا سقطت دون توقعات أي شخص ، فأنا أيضاً أشكر الله بكل تواضع على ذلك. الرب شاهد أنني احتفظت بالكهنوت والأسقفية الطاهرة وغير المشوهة.
– لقد تم وضع كل السلطة في الكنيسة القبطية لانتخاب آخر في مكان آخر. أنا أؤمن إيمانا راسخا بأن النائب الحالي ، القس الأب جرجس الأنطوني سيكون قادراً على رعاية الرعيه في سلام وفضيلة أعتقد أن الأب جرجس هو أفضل مرشح ليحل محل أسقف هذه الأبرشية وآمل أن تطلبوا منه الرسامة لمواصلة العمل العظيم قدما. وفي النهاية ،
سيوفر الله لنفسه راعياً.
– لم أكن أبداً أحد يسعى وراء مكاتب أو ألقاب أو عروش .
أنا فقط أطلب الحياة الصحراوية من العزلة ، والأسرار ، وإلهنا.
آمل أن تكون صلواتي بالنسبة لي هي نفسها. للأسف ، قراري إنه نهائي ، تم النظر فيه منذ فترة طويلة ، ولن يتم تغييره. أنا أكتب هذا بحرية .
نعمة ربنا يسوع المسيح تكون معكم جميع آمين ، سوريال أسقف ملبورن
وقد طالب معظم المحبين للانبا سوريال خاصة الشباب بالعدول عن أستقالته والتى ستلقى بظلالها على الكنيسة القبطية الأرثودكسية ومجمعها المقدس برعاية البابا تواضروس الثانى فى الأيام القادمة فى الوقت الذى ستنعقد فيه جلسات المجمع المقدس فى النصف الثانى من الشهر الجارى .
مؤسس و مسؤول الحركة:-
مهندس / نادر صبحى سليمان .

شاهد أيضاً

رغم البراءة قضية المهندس على تعود من جديد إلى الساحة والأهرام تستعد لمعركة جديدة

 طيلة الفترة الماضية عاش كل المؤمنين ببراءة المهندس على أبو القاسم حالة من الهدوء والطمائنينة بعد …

تعليق واحد

  1. مكرم زكى شنوده

    ++ عصابة الخونة تتزايد مثل السرطان برسامة عدد لا يُحصى من الكهنة والأساقفة الذين يتبعون أفكارهم الهرطوقية
    ++ وفى نفس الوقت يتخلصون من أهم الأساقفة المتمسكين بالعقيدة الأرثوذكسية الصحيحة ، بالإشتراك بين الخونة فى الكنيسة مع طاغية المباحث ، وقيل أنهم ماتوا فجأة ، وتم التكتم الشديد على الموضوع بدون أى محاولة لعرض رأى الطبيب المعالج إن كان يوجد مرض سابق فعلاً يؤدى لمثل هذا الموت المفاجئ!
    ++ وكان رد فعل البطريرك الخائن مؤكداً لأن المشكلة هى ضغوطه هو على الأنبا سوريال ، إذ إستقبل حالاً أحد أهم أفراد العصابة ، وهو السكرتير ، وأوفده ليحل مكان الأنبا سوريال ، مما يعنى أنه ضغط على الأنبا سوريال لكى يتخلص منه ويستبدله بأحد أفراد العصابة ، مثلما فى كل الحالات الأخرى ، إما بالقتل أو بالإستقالة.
    ++ نحن ننتظر تدخل ربنا ، واثقين من أنه سيتدخل بعدما تنضج الأمور كلها ، وبعدما يعرف كل الشعب مّنْ هم الأمناء ومن هم الخونة ، وما هو حجم إجرامهم الذى لا يتخيله عقل ، وبعدما تنكشف حقيقة زعيمهم الخائن متى المسكين عدو الكنيسة وعميل السادات وأجهزته المجرمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *