السبت , نوفمبر 10 2018
الرئيسية / مقالات واراء / اربح جائزة الحمقىَ: رجل أم امرأة؟
النقاب

اربح جائزة الحمقىَ: رجل أم امرأة؟

 

جائزة طائر الشمال لمن يعرف إنْ كان هذا الشيءُ رجلا أم امرأة، إرهابيا أم مفخخة، مهربا للمخدرات أم متهربة من العدالة، مهربا للسلاح أم مجرمة تخفي متفجرات، مغتصبا للأطفال أم مختطفة لابنتك قبل بيعها أو ذبحها وبيع بعض أعضائها؟

كل دعاة هذه التغطية الوقحة للوجه مجرمون، متواطئون لتخريب المجتمع، وأعداء لك ولأطفالك ولأمنك وسلامك ودينك.
لا تقل لي بأن هناك أدلة تملكها أنت أو علماؤك، ولكن هناك جماجم عفنة ونتنة مليئة بالمخاط، وبسائل آسن مستخرج من بول الشيطان.

أنا غاضب .. غاضب .. غاضب، فبين أيدينا مئات الشواهد والقرائن والأدلة والحكايات الموثقة والعقل الذي وهبنا الله إياه، ومع ذلك فهناك من يدافع علنا عن كل الموبقات والإرهاب والطائفية والقتل والاغتصاب شريطة أن تكون خلف نقاب.
والآن قل لي إن كانت لديك ذرة خوف على أهلك وأطفالك وأخواتك وبناتك ودينك وجيرانك ومجتمعك: هل هذه الصورة التي تدافع أنت عنها لرجل أم لامرأة؟

محمد عبد المجيد

شاهد أيضاً

إلى من يهمه الأمر وإلى المزايدين المضللين والقائلين أن وقفة اليوم كانت ضد الأنبا اغاثون

بقلم : أسامة عيد هذة الوقفة كانت ليست على المدق ولم تتحرك من المطرانية اصلا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *