الخميس , سبتمبر 16 2021
صفاء الهاشم

تصريحات صادمة بشأن صفاء الهاشم ، وطبيبها : ” كانت لاجئةعلى مرتبة إسفنج بحفرالباطن “

تلقب بأنها عدوة الوافدين، تصريحاتها دائما مثيرة وهجومية، لا يسلم من لسانها أحد حتى أعضاء الحكومة الكويتية، وزملائها النواب، حيث تلجأ صفاء الهاشم، عضو مجلس الأمة الكويتي، إلى الهجوم على الوافدين، لاسيما المصريين بالكويت مع كل حالة اعتداء يتعرض لها أحد أفراد الجالية المصرية.

آخر الأزمات التي فجرتها النائبة الكويتية، كانت بعد تطاولها على وزيرة الهجرة نبيلة مكرم، والشعب المصري، بعدما طالبت الوزيرة السلطات الكويتية، برد اعتبار مواطنة مصرية اعتدى عليها بالأراضي الكويتية، لتفتح النائبة على نفسها موجه من الهجوم عبر منصات التواصل الاجتماعي.

يأتي هذا في الوقت الذي كشف فيه الطبيب مجدي عبد المحسن، أحد الأطباء المصريين بالرعاية الصحية للجيش السعودي إبان حرب الكويت 1991، أنه عالج الكثير من الكويتيين بمنطقة حفر الباطن، وكانت من بينهم النائبة صفاء الهاشم، إبان الغزو العراقي للكويت.

وقال الطبيب : “في 1991 كنت الطبيب المكلف بالرعاية الصحية للمواطنين الكويتيين، والأسرى العراقيين في منطقة حفر الباطن بالسعودية، واستقبلت خلال تلك الفترة العديد من الحالات الهاربة من نيران الحرب المشتعلة بين العراق والكويت، ووقعت الكشف الطبي وصرفت العلاج للكثير من الحالات، التي امتدت لعدة أشهر حتى هدأت الأوضاع”.

وأضاف أنه كان يتم إعداد قائمة بأسماء المرضى والحالات التي تستقبلها وحدة الرعاية يوميًا، وكانت صفاء الهاشم واحدة من المواطنين الكويتيين، الذين استقبلهم بالوحدة ووقع الكشف عليها،  وقد كانت لاجئة على مرتبة إسفنج ، موضحًا أن الجيش المصري كان يحمي الشعب الكويتي، والطبيب المصري كان يعالجه في هذا التوقيت.

شاهد أيضاً

المحكمة تصدر حكما في حق عاطل عرض ابنه للبيع عبر فيسبوك في الدقي

عاقبت الدائرة العاشرة بمحكمة جنوب القاهرة، المنعقدة بمجمع محاكم التجمع الخامس، عاطلا عرض نجله للبيع عبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *