الثلاثاء , مارس 5 2019
الرئيسية / مقالات واراء / ماجدة سيدهم تكتب : عاوزة حقي
ماجدة سيدهم

ماجدة سيدهم تكتب : عاوزة حقي

حقي أعيش صح .. بيتي تدخله الشمس ..يطل على بنايات جميلة ملونة ..عيني تشوف زرع وريحان ولبلاب .أشم هوا نقي ..بارد ولذيذ ..افتح الحنفية ألاقي ميه سخنة وباردة وصابون معطر .. شارع نظيف ..مرصوف ..مش مظلم ..من غير متسولين ولا بخور ولا سبح وتعاويذ وكتب جنس رخيص .. من غير مخلفات..شارع مليان شجر ونافورات ملونة..أشوف ناس نشيطة ..مشيتها حيوية وعلى خدودها صحة.. وشوش بتضحك وأغاني مشجعة ..آكل أكل نضيف وصحي ..الخضار ف السوق مرصوص ويفتح النفس .اشتري حاجتى من غير مذلة أو مهانة ..البس لبس أنيق وألوانه مفرحة ..مش شوية هلاهيل ملخبطة.. غالية نار ..اتفرضت عليا .. وميت حته فوق بعض.. لا لون ولا شكل ..

من حقي اتعلم في مدرسة متطورة و جديدة.. ومدرسين متعلمين وفاهمين .. يصاحبوني ويضحكوا ف وشيى .. يكتشفوا مواهبي ويدعموني .. أعرف تاريخ حقيقي من غير زيف وأتعام جغرافية كل حباية رمل على أرضي ..اتعلم الانتماء لنفسى ..لعيلتي ولشارعي ولوطني وللحياة ..اتعلم احترم كل عمل و أنت كمان تحترم وتقدر عملي البسيط ..من حقي اتعلم أن أحترم الأضعف بدل ما تعلمني أضحك وأتف عليه وأتريق على عجزه ( الأعمى ..أو الأحول ..ابو نص لسان ..الأعرج )..

من حقي اعرف ازاي انطلق واتجن وابتكر .. أحس بقيمة الوقت . .اتعلم سلوك وذوق وفنون وفولكلور ومزيكا ورقص.. وازاي التزم اغسل أسناني وأقص ضوافري وماستناش الخميس علشان أخد دش .. ولما أحط عطور ابقي شبه الورد ولما أحب ما جرحش قلب حد.. وأن الشارع مش لقضاء الحاجة..

من حقي اتعالج في مشفيات آدمية ..ممرضات يشرحوا القلب فاهمين شغلهم بجد ..ودكاترة بتشخص صح وعلاج بجرعات صح ..من حقي أخف .. لأن الطبيعي أكون سليم. ..

من حقي لما اركب مواصلات اسمع صوت شادية ومحمد فوزي وحورية حسن وقنديل ومنير والحجار كمان ..ولما اطلع الاسانسير اسمع مزيكا وطبلة جنان ..

من حقي لما ادخل السوبر ماركت تعطيني سلع صالحة مش مكتوب صلاحية فوق صلاحية منتهية ..

من حقي اتفرج على دراما راقية..تحترمني .وتزرع فيا الذوق والجمال وحب الحياة والطموح.. وأن مافيش مستحيل وازاي اعيش الإنسانية مع الجميع ..إزاي اعيش إنسان .. وكمان من حقي اتفرج كوميدية تطلع الضحكة م القلب من إسفاف وسخافة … من حقي في الأجازات اخرج لمتنزهات وجناين ترد الروح ومنسقة ونظيفة ..واحضر مسرح وادخل سيما وبار ..

.من حقي أضحك بعلو الصوت والعب وأعشق ف العلن ..من حقي ماهربش من اي،مشكلة بالنوم والأكل والرغي..ولا اخاف مطر الشتا وقفلة الشوارع ..

من حقي أخلص أوراقي بشكل حضارى من غير معاناة القهر والزحمة وموظفين مش فاهمين حاجة ف أي حاجة واجري المشاوير والاسابيع علشان انهي حاجةبسيطة

من حقي اشتغل شغل بحبه واقبض مرتب كافي .. واسمع اخبار وتصريحات حقيقية. .اشوف مسؤولين مش كدابين ونصابين وضلالية..

أنا مش رقم يترص ..يجي هنا على جنب ..أنا إنسان ..انا الوطن ..أنا التاريخ ..من حقي أعيش صح ..من حقي أكون أنا. لأني ببساطة استحق..البداية كدا وحا تفضل كدا .. دا حق مش طموح ..

ولما أنا التزم و ادفع من لحمي تمن حقي ومالقيش حقي ..تبقى حضرتك حرامي خطير وسارق حقي ..أنا عاوزة منك حقي ياحرامي حقي .. ومش حاسيب حقي من اللي بيسرقوا كل يوم حقي .. لأنه ببساطة حقي ..

شاهد أيضاً

ويسألونك عن استوزار الموتى

  مختار محمود وما يضيرُكم فى استوزار مَيِّت، وتكليفه بحقيبة ” النقل”، حتى تتراقصوا على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *