الجمعة , مايو 31 2019
الرئيسية / أخبار العالم / حكومة أونتاريو تفتح قلبها وتستمع لمشاكل الأسر الذين لديهم أطفال يعانون من ”التوحد“.

حكومة أونتاريو تفتح قلبها وتستمع لمشاكل الأسر الذين لديهم أطفال يعانون من ”التوحد“.

الأهرام الكندي

في إطار حرص حكومة أونتاريو علي تلبية مطالب شعب المقاطعة، أعلنت ليزا ماكلويد وزيرة الخدمات الاجتماعية والطفولة عن تكوين لجنة تضم عشرين شخصية من كبار المتخصصين في مجال التوحد علي مستوي المقاطعة كما ضمت اللجنة أيضا عدد من أولياء أمور الأطفال الذين يعانون من مرض التوحد.

اللجنة سيكون مهمتها فحص أراء المواطنين وأولياء الأمور الذي تم إرسالها للوزارة من خلال البرنامج الذي طرحته الوزارة لتلقي أراء المواطنين في البرامج المخصصة للأطفال المتوحدين، هذا وكانت الوزارة قد فتحت الحوار المجتمعي لتلقي أراء المواطنين من خلال لينك أعد خصيصا لذلك وفتحت خط تليفوني خصص لنفس الغرض.

وأضافت الوزيرة في بيانها التي أعلنته الأمس ٣٠ مايو أن اللجنة سيكون مهمتها فحص أراء المواطنين وكل الاتصالات التي تلقتها الوزارة أو المشاركات من خلال الموقع الذي خصص لذلك، وستقوم اللجنة بالشتاور مع أولياء الأمور ثم تقديم النصيحة للحكومة في نوعية الخدمات التي يحتاجها الأطفال المتوحدين وأيضا المتوحدين الذي تعدوا سن ال ١٨ عاما.

وطالبت الوزيرة كل أعضاء برلمان أونتاريو والذين قاموا بعقد اجتماعات مع المواطنين في دوائرهم بإرسال كل الطلبات والمفترحات التي تلقوها للوزارة لعرضها علي اللجنة المكونة من عشرين خبير بالإضافة لبعض أولياء الأمور وذلك للمساعدة في الوصول لصياغة برامج تلبي احتياجات كل الأسر التي لديها أطفال متوحدين أو بالغين. 

وتعهدت الوزيرة بإعادة النظر في البرامج التي أعلنت عنها في الشهور الماضية بناءا علي توصيات اللجنة المكونة.

شاهد أيضاً

المالية تعلن موعد صرف المعاشات و مرتبات العاملين بالدولة عن شهري يونيو ، ويوليو ..

 أمل فرج أصدرت وزارة المالية كتابًا دوريًا جديدًا، بمناسبة قرب انتهاء السنة المالية للعام ٢٠١٨/ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *