الإثنين , يونيو 8 2020
ماجد حنا

هانى رمسيس يتحدث عن النقيب ماجد حنا

أقف أمام هذا الرجل النقابى الموهوب والمعطاء بلا حدود

هذا الرجل يخلص للعمل النقابى والمحامين وكان كل محام فى مصر اخوه الأكبر أو صديقه أو ابنه وكان أسرة كل محام فقدت عائلتها هو المهتم بشئونها

 رجل احترمه واحبه معارضيه قبل احبائه

يعتبر وقوفه مع نقيب المحامين ومجلسه واجب فهو واحد منهم وكيف يهون النقيب وزملائه

يعرضه هذا للنقد دائما ورغم كل النقد لا يكتب كلمة رد أو تجريح فى أحد

تجلس معه تكتشف انه يعلم كل كبيرة وصغيرة فى شئون المحامين

لا ينكر ضعفه فى بعض الأمور ولكن تجده قويا فى محاولته حتى ولو لم يكن هناك أمل

يعرض نفسه لمواقف محرجه كثيرة ويتناسى كرامته وشانه من ارملة أو طفل يتيم لأسرة احد المحامين المنتقلين من هذا العالم

 لا يقصد بابه مريض ويدير وجهه عنه ابدا

 لا يسقط فى مستنقع الخصام والصدام وسيرة الآخرين فلا تجده يأتى بسيرة خصومه ان وجدوا الا بكل أدب واحترام

 هو الأستاذ

ينظر دائما الإيجابيات ويدعوا الجميع للنظر من خلالها اما السلبيات فيعتبرها طريق عليه تحمل مسؤلية فيه لإكمال طريق الإيجابيات

تحياتى لك الأخ والأب والصديق لجموع محامى مصر والوطن العربى

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

بدون تطبيل

سبق وعلمنا أن القياده السياسيه رصدت مبلغ مائة مليار جنيها لأزمة كورونا و ظلت تنادي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *