الأحد , سبتمبر 19 2021

عاطف المصري يكتب : ما اشبه اليوم باللبارحه واكيد بالغد


منذ ان كنا اطفال ونسمع جملة ( القياده السياسيه بتعمل علشان ولادنا )
فلابد من التحمل لأجل ابناؤنا وليعيشوا عيشه الرغد والنعيم وهذا ما كان يقال لأبائنا من قبلنا وقيل لنا وها انا الان على مشارف ان اكون جدا لاحفاد ولا اري اى بصيص من الامل نحو مستقبل شبه عادي وليس مستقبل سعيد والمصيبه ان كل يوم يزداد سوءا عما قبله
اري ان.الشعب يعيش على المسكنات وسيظل الى ان يموت ولا عزاء للصدق والوضوح

شاهد أيضاً

مع أكبر مجمع سجون..مش هتقدر تغمض عينيك

مختار محمود في اليوم التالي لافتتاح أكبر مجمع للسجون، الذي تم الإعلان والترويج له مؤخرًا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *