الخميس , يونيو 11 2020

بيان شديد اللهجة لمطران الكاثوليك بسيدنى للبرلمان بسبب قانون الإجهاض وحلمى يستنكر تمرير القانون


أصدر أمس الخميس ٨ أغسطس الانبا أنتوتى فيشر  مطران ورئيس أساقفة الكنيسة الكاثوليكية بسيدنى بياناً شديد اللهجة أدان فيه برلمان حكومة نيو ساوث ويلز  الذى قام بتمرير مشروع قانون الإجهاض الجديد وتسبب فى صدمة قوية لابناء الكنيسة بعد ان جاء التصويت لقتل الأجنة حتى قبل ولادتهم بالتزامن مع الاحتفال بعيد القديسة مارى ماكيلب اول قديسة أسترالية عملت على العناية والاهتمام بالاطفال , وقد قدم فيشر الشكر لأعضاء البرلمان الذين رفضوا القانون ومئات الالاف الذين طالبوا برفضه كما ناشد أعضاء مجلس الشيوخ برفض مشروع القانون اثناء التصويت عليه فى وقت لاحق .

وقد أستنكر الكاتب الصحفى أشرف حلمى تمرير  مشروع  قانون الإجهاض الجديد من جانب معظم أعضاء برلمان نيو ساوث ويلز الذين غضوا بصرهم عن بيانات القيادات الدينية واغلقوا آذانهم أمام صلوات  وأصوات التظاهرات الرافضة للقانون أمام مبنى البرلمان وصوتوا ضد تعاليمهم الدينية ,

وأكد حلمى ان العديد من أعضاء البرلمان الذين صوتوا للقانون قد يفقدوا ثقة واحترام الناخبين بدوائرهم الانتخابية أضافة الى فقد الاحزاب الكبرى لعدد كبير من أعضائهم والانضمام الى أحزاب اخرى هدفها الحفاظ على الحضارة والقيم الاسترالية التى تربوا عليها بعد ان شرع البرلمان الفيدرالى قانون زواج المثليين نهاية عام ٢٠١٧ مخلفاً ورائه نقطة سوداء لحكومة الأحرار  , وقد ضم حلمى صوته الى صوت الانبا فيشر مطران الكنيسة الكاثوليكية بمناشدة أعضاء مجلس الشيوخ بحكومة ولاية نيو ساوث ويلز  بالتصويت ضد مشروع القانون المثير للجدل والنظر الى التعاليم الدينية الساميه التى يؤمنون بها قبل النظر الى ضمائرهم .

شاهد أيضاً

تحديث أسعار البنزين في السعودية

متابعة / أمل فرج تغير واسع تجريه تطورات ، و تداعيات ظروف فيروس كورونا ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *