الأربعاء , أكتوبر 16 2019
الرئيسية / تويته وستاتيوس / أسماء الصياد : صدمتى فيكم كبيرة يا كذابين
أسماء الصياد

أسماء الصياد : صدمتى فيكم كبيرة يا كذابين


للأسف صدمتي كانت كبيرة جدا في ناس كنت بعتبرهم أكثر من أخوات ناس كنت فاكراهم أهل للثقة والأمانة والصدق كنت بشوفهم بعيني بيصلوا وبيقروا  القرآن والسبحة دائما في أيديهم ناس المفروض أنها عارفة وفاهمه دينها أكثر من أي حد، بجد اقسم بالله مش قادرة استوعب كم الصدمات اللي شوفتها فيهم بعيني ومحدش قالي، سبحان الله الأول اكتشف الكذب مع كذا موقف واكذب نفسي وده يخليني اركز أكثر معاهم فأكتشف فيهم خيانة الثقة و الأمانه الصدمة تخليني اواجه والاقى الكذب والمكر بقى عيني عينك والبجاحة اللي  هى خيانة الأمانه واللي معاكي أعمليه وأيه يعني !!!؟؟؟؟

والصدمة الأكبر أنك تلاقيهم قمة الفجر في الخصومة والتوسع في الكذب والغيبة والنميمة،

سبحان الله فين الإيمان اللي كان على وشكم طب أزاي هو في كدا ؟ أزاي انتم كدا

انتم عارفين أن اللي فيه الصفات دي اخرته الدرك الأسفل من النار ؟ ازاي؟

لما انتو تطلعوا كدا سبتو أيه للناس اللي مش حافظ القرأن وتفسيره  أنتم  حافظين كل أحاديث النبي عليه الصلاة والسلام وياما سمعنا منكم هذا الحديث “آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا اؤتمن خان” و حديث اخر وإذا خاصم فجر، وإذا عاهد غدر.

طب هتفضلو تغطو أنفسكم بالكذب لحد أمتى الصفات اللي وصلتو ليها دي المفروض أنها بتبان بتبان مع الوقت وبتنكشفو قدام الناس !! انتو أزاي مقتنعين بنفسكم كدا؟ والله صعبان عليا نفسي وصعبان عليا اشوفكم كدا كان نفسي تفضلو بصورتكم زي ما كنت شيفاكم تعيشو الحياة صح و الناس تحترمكم بلاش الصفات دي بلاش تضيعوا نفسكم بـ خيانة الأمانة والكذب والغدر أوفو بوعودكم واحترمو الثقة اللي الناس بتدهالكم متخلوش حد يدعي عليكم انتو خساره خساره والله تضيعو ثواب صلاتكم وقرءاة القرآن والأحاديث اللي حافظينها ولا انتو بتضحكو على الناس وعلى ربنا استغفروا الله العظيم !!!!! ..

بالمناسبة الناس اللي لهم حق عندكم مش مسامحين و أنا كمان مش مسامحة أبدا والله العظيم انتم عارفين نفسكم كويس وعارفين أننا على حق وانتم على باطل ، و ان شاء الله في الآخرة عند الحق الحكم العدل تجتمع عنده الخصوم.

شاهد أيضاً

استشهاد ماجد فتحي القبطي من قرية بني محمديات الشهابية باسيوط وإصابة أقباط آخرين

جيهان ثابت استشهد شاب مسيحى يدعى ماجد فتحى وإصابة عدد من الأقباط على آثر أحداث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *