الأربعاء , أكتوبر 16 2019
الرئيسية / أخر الاخبار / مصرى يواجه الإعدام بالسعودية والسبب عصابة سورية والأجهزة المصرية تمتلك البراءة
عم بليغ حمدي
عم بليغ حمدي

مصرى يواجه الإعدام بالسعودية والسبب عصابة سورية والأجهزة المصرية تمتلك البراءة


“عم بليغ حمدي” السائق المصري الذي تم القبض عليه في ميناء ضباء في السعودية في شهر مارس الماضي و تم ضبط ٣٢٧ ألف حبة كبتاجون داخل ذيل المقطورة المحملة بالبرتقال و التي كان يقودها من مصر إلى السعودية.

 إليكم  التفاصيل الكاملة  للواقعة كما سردتها أسماء الصياد مدير مؤسسة الوسيط  لشئون المصريين بالخارج

 حيث أكدت أن  السائق  المصرى بليغ حمدى  وقع ضحية تشكيل عصابي سوري وسعودي في مصر و السعودية.

عم بليغ يعمل سائق ، تعرف على شخص سوري في مصر يقوم بتصدير فاكهة وأغذية للسعودية هذا الشخص أرسل معه شحنة برتقال وعند وصوله ميناء ضباء تفاجأ بالقبض عليه من قبل  قوات مكافحة المخدرات السعودية ، بعدما تم ضبط ٣٢٧ ألف  حبة كبتاجون وإحالته الى هيئة الادعاء العام ثم إحالته إلى المحكمة بتهمة جلب حبوب مخدرة للحكم بالقتل تعذيراً (الإعدام) عقوبة الجلب.

 تم فى مصر إبلاغ الإدارة العامة لمكافحة المخدرات المصرية

و خلال أيام تم القبض على المتهم السوري  ومعه شريك أخر سوري متلبسين وبحوزتهم كمية كبيرة من نفس  المخدر “الكبتاجون” وتم العثور أيضًا على صورة للسيارة المضبوطة بالسعودية و سند ملكيتها واسم قائدها بليغ حمدي و صورة  المخدر المضبوط في السعودية ومحادثات كتابية إلكترونية فيما بين المتهمين الأول و الثاني و آخر مجهول عبر التطبيق الالكتروني ( واتس آب )  مبين بهم الإجراءات المتبعة في تهريب العقار المخدر المضبوط بالسعودية و طريقة تغليفه.

وتم التحقيق معهم من قبل النيابة العامة المصرية ومواجهتهم بواقعة السائق بليغ في السعودية الذي أرسلوه بسياراتهم المملوكة لهم والمضبوطة بها الحبوب المخدرة بالسعودية قاموا بالإعتراف بأنهم هم من قاموا بدس تلك الحبوب المخدرة في ذيل السيارة ومعهم شريك اخر “هارب حاليا”

وهو خبير فني سوري الجنسية، دون معرفة السائق بليغ وانه مجرد سائق لنقل الفاكهه حسن النية لا يعلم شيئ عن الحبوب المخدرة، وضعت هذه الإعترافات في المحضر أمام النيابة العامة المصرية.

ثم قمنا بعمل بلاغ عرائض النائب العام المصري بطلب للإنابة القضائية من المدعى العام السعودي وتم إحالته للمحامى العام لنيابة ٦ أكتوبر وتم الرد على النائب العام بمذكرة بالرأي ثم تم إحالة العريضة للتعاون الدولي وتم طلب المعلومات عن قضية بليغ حمدي بالسعودية من اأنتربول.

وحتى الآن لم يتم الرد من قبل السلطات السعودية على  الإنابة القضائية مما ترتب عليه  عمد إرسال  أوراق التحقيقات المصرية التي تثبت برأءة هذا الرجل  كما أننا لا نستطيع  معرفة رقم المعاملة في السعودية أو موعد محاكمته لأن أسرته غير قادرة ماديا  لتوكيل محامى سعودي

هل التحقيقات المصرية  الخاصة ببراءة هذا الرجل ستصل قبلصدر الحكم السعودى ؟؟؟  فإنابة القضائية تقف حائل ما بين  التحقيقات المصرية والسعودية

شاهد أيضاً

البرلمان يحدد أماكن تواجد ” التوك توك ” في قانون المرور الجديد ..

أمل فرجقال النائب يحيى الكدواني، عضو لجنة الدفاع والأمن القومي، بمجلس النواب: إن تقنين وضع …

تعليق واحد

  1. العدل البطيئ ظلم يا حكومه بتشوف على قدها اللهم فك كربه وقف إلى جواره فليس لنا عون سواك فكن عوننا يا ارحم الراحمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *