الإثنين , أكتوبر 7 2019
الرئيسية / مقالات واراء / أهالي بيلا ينتفضون ضد بثينة كشك وكيلة وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ
حامد الأطير
حامد الأطير

أهالي بيلا ينتفضون ضد بثينة كشك وكيلة وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ

د. حامد الأطير

بعد الاهانة التي الحقتها بهم بثينة كشك وكيلة وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ على خلفية امتحانات ونتيجة لجنة الشهيد مقدم محمد لطفي العشري الثانوية العسكرية، قام عدد من أهالي مدينة بيلا برفع دعوى سب وقذف ضدها وذلك لمعاقبتها على ما بدر منها يوم الثلاثاء الموافق 16/6/2019 عبر قناة الــ MBC ومن خلال برنامج “يحدث في مصر” الذي يقدمه الإعلامي شريف عمر، وما جاء على لسانها من تصريحات مهينة واتهامات باطلة لهم ولأبنائهم طلاب الثانوية العامة ولمدينتهم التي لم يعرف عنها غير الإباء والشمم والكرامة، فهي المدينة التي ثار أهلها عام 1977 في وجه ظلم وسطوة بعض العائلات التي تقاتلت وتصارعت فيما بينها بسبب الثأر ورفضوا الخضوع لهم

وقام أهلها حينئذ بإحراق محكمة بيلا -وما يعنيه ذلك من انتفاء العدل- ومحطة القطار ومركز الشرطة ومبنى الإتحاد الاشتراكي واشتبكوا مع رجال الأمن الذين جاءوا من محافظات الدقهلية والغربية ودمياط للسيطرة على الموقف، وأجبرت الرئيس السادات للوقوف أمام مجلس الشعب ليقص ويروي قصة وتفاصيل وأسباب ثورة بيلا، لأن دول المقاطعة العربية في هذا الوقت أشاعت وعبر إذاعتها ووسائل إعلامها الأخرى أشاعت أن ثورة بيلا قامت ضد السادات ونظامه، وهذا غير صحيح بالمرة وعلى عكس وخلاف الحقيقة.

وقد تقدم المحامي عمرو عبد السلام نيابة عن أهالي مدينة بيلا والسادة أولياء أمور طلاب مدرسة الشهيد محمد لطفي العشري الثانوية العسكرية بالبلاغ رقم 13286/2019 عرائض النائب العام الي معالي المستشار النائب العام ضد السيدة بثينة كشك وكيلة وزارة التربية والتعليم بمحافظة كفر الشيخ بسبب تصريحاتها الإعلامية لبرنامج يحدث في مصر المذاع على قناة mbc حيث قامت بسب وإهانة أهالي مدينة بيلا

فيما صرحت به من أن مدينة بيلا مشهورة بالغش ومعروف عنها الغش وذلك على خلاف الحقيقة بالإضافة إلى تعمدها نشر وإذاعة أخبار كاذبة بهدف تكدير السلم العام ونشر الفزع بين عموم الناس وتعمد الإضرار بمصالح الطلاب وأولياء أمورهم حيث أذاعت على خلاف الحقيقة قيام الإهالي بمحاصرة اللجان وترويع الملاحظين والمراقبين لتسهيل الغش للطلاب بالإضافة إلى تصريحاتها بارتكاب الطلاب لأعمال شغب داخل مقر اللجان الامتحانية وتعديهم بالضرب على المراقبين بهدف الغش الجماعي وهو ما يخالف تصريحاتها السابقة للصحف والإعلام في تاريخ سابق بالإضافة إلى عدم رصد تقارير سير العملية الإمتحانية داخل اللجان لأي حالة تعدي على المراقبين

 أو رصد اي حالة شغب أو غش جماعي للطلاب بالإضافة إلى عدم وجود تقارير أو محاضر شرطية تم تحريرها من قبل قوات الأمن المتمركزة بجوار اللجان لتامين سير العملية الإمتحانية والتي أشرف عليها السيد حكمدار مديرية الأمن ومدير المباحث الجنائيية ومأمور مركز بيلا ومطالبة النائب العام بفتح تحقيقات عاجلة ومستقلة عن التحقيقات التي تمت بالشؤون القانونية بالوزارة والتي اتسمت بعدم الدقة والحيادية

كما طالب البلاغ  باستدعاء وكيلة الوزارة لمثولها أمام سلطات التحقيق لاستجوابها وبإدراج إسم المبلغ ضدها على قوائم الممنوعين من السفر لحين الانتهاء من التحقيقات والمحاكمة الجنائية العاجلة

وطالب البلاغ بإحالة المبلغ ضدها الي المحكمة الجنائية بمواد الاتهام عن جرائم السب والقذف وإذاعة الإخبار الكاذبة المنصوص عليها بالمواد 171،188،302،306 من قانون العقوبات.

الجدير بالذكر أن وزارة التربية والتعليم كانت قد أصدرت يوم الأربعاء الموافق 17/7/2019 بيانًا صحفيًا توضح فيه الإجراءات النهائية التي خلصت لها الشؤون القانونية والتي

جاءت كالتالي:

– إلغاء امتحان الدور الأول لـ4 طلاب وحرمانهم من دخول الدور الثاني.

– رسوب 156 طالبًا في 3 مواد وإعادة العام في مواد الرسوب التي ثبت فيها تطابق الإجابات.

– رسوب 233 طالبًا في مادتين والسماح لهم بدخول الدور الثاني وفقا لأحكامه بالحصول على نصف درجة

المادة فقط حال النجاح، وتوزيعهم كالتالي:

– 47 طالبًا رسبوا في مادتي اللغة العربية والكيمياء.

– 73 طالبًا رسبوا في مادتي الكيمياء والفيزياء.

– 113 طالبًا رسبوا في مادتي اللغة العربية والفيزياء.

وقررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بعد الاطلاع على نتائج التحقيقات عدم عقد لجان سير امتحانات الشهادة الثانوية العامة بلجنة الامتحان رقم 1154 ومقرها مدرسة الشهيد المقدم محمد لطفي العشري الثانوية العسكرية بنين التابعة لإدارة بيلا التعليمية بمديرية التربية والتعليم بمحافظة كفر الشيخ، خلال الدور الثاني ومسقبلًا (خلال السنوات المقبلة).

شاهد أيضاً

ليسقط فينا كل بارليف

بقلم / ماجدة سيدهم ليسقط كل حاجز وكل جدار وكل حائل بيننا وبين النور والتحضر …

تعليق واحد

  1. زعفران ابن زعبوط

    هو فية بلد ولا قرية ولا محافظة ولا مدرسة واحدة فى مصر لا تتعاطى الغش الجماعى فى الامتحانات ولا هانضحك على بعض ؟ يعنى اللى يقول الحق يتسجن ؟ الغش على مستوى الجكمهورية وبالعافية أو بالذوق وكفانا نكذب على أنفسنا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *