الجمعة , نوفمبر 8 2019
الرئيسية / أخر الاخبار / برلمانية تتقدم بطلب احاطه بشأن إعلان عن اكتشافات أثرية وهمية وغير حقيقية
نادية هنرى

برلمانية تتقدم بطلب احاطه بشأن إعلان عن اكتشافات أثرية وهمية وغير حقيقية

تقدمت النائبه نادية هنرى عضو مجلس النواب عن دائرة مدينة نصر وعضو اللجنة الاقتصادية وذلك عملاً بحكم المادة (134) من الدستور، والمادة (212) من اللائحة الداخلية للمجلس، أتقدم الخبراء الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب بطلب إحاطة عاجل بشأن تضليل الرأي العام والإعلان

عن اكتشافات غير حقيقية أو تم الإعلان عنها منذ سنوات وبشأن ما يتم خطوات بشأن نقل حمام تل الحير بشمال سيناء والذي وافقت اللجنة الدائمة للأثار المصرية على نقله المتحف شرم الشيخ.

واشارت النائبه ايضا الى ما تم الإعلان عنه من عثور البعثة المصرية العاملة في مجال الحفائر، بمدينة القرنة غرب محافظة الأقصر على اكتشاف أثري هام جدًا، بمنطقة العساسيف الأثرية والتي تقع بالقرب من معبد الملكة حتشبسوت،

حيث أعلنت البعثة أنها اكتشفت العديد من المقابر الأثرية المكتشفة تتضمن مقابر من الأسرات 18 و 25 و 26 ، والتي تغطي الفترة تقريبًا من 1550إلى 525 قبل الميلاد عبر الأسرات الثلاث حيث عثرت البعثة المصرية على 7 توابيت أثرية، وآخر صغير الحجم خشبي.

واضافت هنرى ان العديد من الخبراء والأكاديميين في مجال الآثار وخصوصا في منطقة الأقصر يؤكدون أن توابيت العساسيف هذه ليست كشفا اثريا جديدا وإنما هي عملية تخزين لآثار واكبت حرب ١٩٦٧

ومن المفترض أنها موثقة في سجلات مصلحة الآثار بالعدد والوصف والتاريخ، كمان ان طبيعة الكشف نفسها تتعارض مع اسلوب الدفنات الجماعية أو تجمعات الخبايا المعروفة والتي ترجع للعصور المصرية القديمة؛ فالتوابيت المعثور عليها حديثا كانت مرصوصة في طبقتين واحدة فوق الأخرى وهو ما يتنافى تماما مع فكر ومعتقدات وأسلوب المصري القديم.

واوضحت النائبه انما يخص حمام تل الحير فقد أكد خبراء الآثار على أن نقل حمام تل الحير بشمال سيناء يعد كارثيا فهو يتعارض مع مبادئ ومواثيق الحفاظ على التراث العمراني، ويهدر القيم الحضارية لشبه جزيرة سيناء، وهذا ما يتعارض مع خطط الدولة لتنمية سيناء والتي تعد الآثار جزء أصيلا فيها كما سيتسبب

في طمس هويتها وتفريغ لآثارها ويهدد الأمن القومي المصري، كما أن نقل جزء أو كل الحمام لمتحف شرم الشيخ يستحيل لأنه لم يحدث على مر التاريخ فلا يمكن نقل وتركيب حمام مكون من حوالي 35 ألف طوبة من الطوب الأحمر.

أطالب السيد الدكتور وزير الآثار بتوضيح الحقائق أمام كافة خبراء الآثار حفاظا على التاريخ وعلى سمعة ومكانة مصر وحماية لأثارنا.
برجاء التكرم بإحالة طلب الإحاطة للجان المختصة

شاهد أيضاً

بالصور : حريق في دير الشهيد العظيم مارجرجس بالرزيقات

جيهان ثابت نشب حريق بعدد من الخيم بدير مارجرجس الرزيقات والذى بدأ الاحتفال به من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *