الإثنين , يونيو 8 2020

الإسكان”: وفد مصرى يتفقد مشروع سد “نهر روفيجى”

كتبت_سماح صلاح

قام وفد مصرى ، برئاسة اللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزى للتعمير، واللواء عبدالفتاح الخرسة، مساعد رئيس الهيئة الهندسية للمشروعات والإيواء، بزيارة دولة تنزانيا، لتفقد مشروع إنشاء سد ومحطة يوليوس نيريرى لتوليد الطاقة الكهرومائية، بقدرة 2115 ميجاوات على نهر روفيجي بمنخفض ستيجلرز جورج، بدولة تنزانيا، والذى يُنفذه التحالف المصرى المكون من شركتى المقاولون العرب والسويدى إلكتريك، بتكلفة 2.9 مليار دولار.

وأكد اللواء محمود نصار، أن تلك الزيارة تأتى للاطمئنان على سير العمل بالمشروع، الذى توليه القيادة السياسية المصرية اهتماماً كبيراً ومتابعة دورية، لما يمثله من أهمية كبرى لأشقائنا فى دولة تنزانيا، موضحاً أن الزيارة كانت برفقة الدكتور ميدارد كاليمانى، وزير الطاقة التنزانى، والمسئولين المعنيين بدولة تنزانيا، والسفير محمد أبوالوفا، سفير مصر بدولة تنزانيا، ومجلس إدارة التحالف المصرى، حيث أشاد وزير الطاقة التنزانى بمستوى تنفيذ المشروع منذ بدايته فى 15 ديسمبر 2018 خلال فترة تجهيز الموقع والبدء فى أعمال الإنشاءات الأساسية، والتزام التحالف بعقد المشروع والمخطط الانتهاء منه فى يونيو 2022.

وأشار رئيس الجهاز المركزى للتعمير، إلى أن المشروع يهدف إلى السيطرة على فيضان نهر روفيجى، وتوليد الطاقة، والحفاظ على البيئة، وهو عبارة عن إنشاء سد على نهر روفيجى بطول 1025 مترا عند القمة، بارتفاع 131 متراً، بسعة تخزينية حوالى 33.2 مليار متر مكعب، ومحطة لتوليد الطاقة الكهرومائية بقدرة 2115 ميجا وات، وتقع المحطة على جانب نهر روفيجى فى محمية سيلوس جام بمنطقة مورغورو جنوب غرب مدينة دار السلام (العاصمة التجارية وأكبر مدن دولة تنزانيا)، وستكون المحطة هى الأكبر فى تنزانيا بطاقة كهربائية 6307 آلاف ميجا وات/ساعة سنوياً، وسيتم نقل الطاقة المتولدة عبر خطوط نقل الكهرباء جهد 400 كيلو فولت إلى محطة ربط كهرباء فرعية، حيث سيتم دمج الطاقة الكهربائية المتولدة مع شبكة الكهرباء العمومية.

شاهد أيضاً

الحرية ومحاربة العنصرية أقوى من كورونا ..تظاهرات بأوربا واستراليا وكندا ضد وحشية الشرطة الأمريكية

رغم خطر كورونا.. أوروبا وأستراليا ينتفضان وعشرات الآلاف يتظاهرون دعما للحراك في أميركا ضد وحشية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *