الأربعاء , يونيو 29 2022
داعش

المقاتلون الشيعة يعلنون استعدادهم لداعش .

 

نظم آلاف المقاتلين الشيعة، استعراضات مسلحة بعدة مناطق في العراق معلنين استعدادهم لمقاتلة تنظيم الدولة الإسلامية في الشام والعراق “داعش”، ويأتي ذلك بعد أن وسع “داعش” هجومه الكاسح عبر السيطرة على مناطق جديدة في غرب العراق بينها معبر القائم الحدودي مع سوريا، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.
وسارت اليوم في منطقة مدينة الصدر التي تسكنها غالبية شيعية في شرق بغداد شاحنات محملة بقاذفات صواريخ بين آلاف المقاتلين الذين ارتدى بعضهم ملابس عسكرية بينما ارتدى آخرون ملابس سوداء حاملين أسلحة رشاشة وبنادق خاصة بالقناصة وقذائف “أر بي جي”، وبعضهم ارتدى ملابس بيضاء ولفوا حولهم أحزمة ناسفة.
وحمل المقاتلون الذي رددوا هتافات بينها “جيش المهدي”، الجماعة الشيعية المسلحة التي أعلن الصدر قبل سنوات تجميدها، أعلام العراق ولافتات كتب عليها “كلا كلا أمريكا” و”كلا كلا إسرائيل”، ونفذ المقاتلون الموالون للصدر استعراضات مسلحة مماثلة في عدة مدن عراقية أخرى، بينها النجف (150 كلم جنوب بغداد) والبصرة (450 كلم جنوب بغداد) والكوت (160 كلم جنوب بغداد).
ويسيطر مسلحون من تنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام”، وتنظيمات سنية أخرى منذ أكثر من عشرة أيام على مناطق واسعة في شمال العراق بينها مدن رئيسية مثل الموصل (350 كلم شمال بغداد) وتكريت (160 كلم شمال بغداد). وكان تنظيم “داعش”، أقوى التنظيمات المتطرفة التي تقاتل في العراق وسوريا، أعلن عن نيته الزحف نحو بغداد ومحافظتي كربلاء والنجف التي تعد معقل للشيعية، فيما اقترح مقتدى الصدر الأسبوع الماضي تشكيل وحدات أمنية بالتنسيق مع الحكومة العراقية تحت مسمى “سرايا السلام”، تعمل على حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية من هذه “القوى الظلامية”.

 

شاهد أيضاً

تفاصيل القبض على مغتصب طفلتين داخل أسانسير بالقليوبية

أمل فرج في واقعة مثيرة للاشمئزاز، والغضب، والتي أقر بها المتهم في تفاصيل صادمة؛ حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *