الأربعاء , نوفمبر 13 2019
الرئيسية / أخر الاخبار / خلي بالك من العيال .. آخر كلمات أمين الشرطة في أنفاسه الأخيرة أسفل عجلات القطار

خلي بالك من العيال .. آخر كلمات أمين الشرطة في أنفاسه الأخيرة أسفل عجلات القطار

أمل فرج 

“خلي بالك من العيال”.. آخر كلمات أمين الشرطة “مصطفى آدم” 39 سنة،

قبل أن يلفظ أنفاسة الأخيرة عقب سقوطه من القطار أثناء عودته

من مركز المنشأة لمركز سوهاج.

قضى أمين الشرطة “مصطفى” 18 عاما في الخدمة بوزارة الداخلية،

تنقل خلالها في العديد من المحافظات، وانتهت رحلته في محافظة سوهاج

مسقط رأسه، وكان آخر ما التحق به العمل في شرطة الكهرباء بسوهاج،

وكان يتولى متابعة الحالة الأمنية الخاصة بمحطة كهرباء المنشأة

واستمر في الذهاب من منزله بمركز المراغة إلى مركز المنشأة

للعمل في شرطة الكهرباء، وحراسة محطة كهرباء المنشأة،

حتى لفظ أنفاسه الأخيرة أسفل عجلات القطار عقب عودته من العمل متجها إلى منزله.

“صوت ارتطام” هكذا تحدث أحد شهود العيان أثناء مناقشته

في محضر الشرطة، وقال إنه كان يجلس في منزله،

وعقب قدوم القطار بالقرب من المنزل،

سمع صوت ارتطام قوي، وتوجه إلى مصدر الصوت،

وعثر على جثة أمين الشرطة غارقا في دمائه،

وأسرع واتصل بالشرطة والإسعاف،

وتم نقل المتوفى إلى مستشفى سوهاج لتلقي الإسعافات،

ولكنه لفظ أنفاسه الأخيرة قبل وصوله.

وجاء تقرير مفتش الصحة، فى التحقيقات أن

المتوفى أصيب بحالة إعياء وهبوط حاد في الدورة الدموية،

قبل سقوطه من القطار ووفاته.

يتحدث شقيق أمين الشرطة : أخويا كان راجل جدع، الناس كلها بتحبه،

كان لسه مكلمني قبل ما يموت بساعات، ووصاني على العيال،

أصل هو عنده 8 عيال أكبر بنت في الثانوية العامة،

أنا لقيت التليفون جاي من المستشفى امبارح الصبح بيقول ليا أخوك تعيش إنت أخوك مات.. مكنتش مصدق إن مصطفى اخويا يروح فى لحظة.. كان بيخدم كل الناس، ربنا يرحمه”.

فيما تحدثت الزوجة في محضر الشرطة، أن زوجها تحدث معها قبل وفاته واطمئن عليه وعلى أولاده، وقال في آخر المكالمة “خلي بالك من الأولاد”.

وكان أمين شرطة لقي مصرعه أسفل عجلات القطار بسوهاج، وذكرت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية، التي جرت تحت إشراف اللواء حسن محمود، مدير أمن سوهاج، واللواء عبدالحميد أبوموسي، مدير مباحث سوهاج، أن المتوفي أمين شرطة بشرطة كهرباء سوهاج، سقط من القطار أثناء عودته من العمل، ولفظ أنفاسه الأخيرة، أسفل عجلات القطار.

وأضافت التحريات، أنه يدعى مصطفى آدم، 39 سنة، متزوج منذ 17 سنة، وكان في طريقه للعودة من العمل بمحطة كهرباء المنشأة إلى أبنائه الـ8 في مركز سوهاج، ولكنه اختل توازنه وسقط أسفل عجلات القطار.

وشرحت التحريات أنه عقب وقوع الحادث، أخطرت النيابة للتحقيق، وانتقلت النيابة لإجراء مناظرة لجثة المتوفي، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

شاهد أيضاً

معهد الأقصر الابتدائي الأزهري يحتفل بالمولد النبوى الشريف

معهد الأقصر الابتدائي الأزهري يحتفل بمولد الهادي كتب – عبد الحى خليل أعد معهد الأقصر …

تعليق واحد

  1. زعفران ابن زعبوط

    أمين شرطة وسنة 39 سنة وعندة 9 عيال ؟ هو لحق يخلفهم امتى ؟ يعنى بدأ الخلفة وكان سنة عشر سنين مثلا ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *