الأحد , يونيو 7 2020

واقعة غريبة من نوعها “زواج فى غرفة الإنعاش”

نازك_شوقى

أدت عروس مراسم زفافها من خطيبها، وهو موجود على أجهزة الإنعاش فى مستشفى،

و قبل فصل أجهزة الحياة عنه قبل أربعة أيام من وفاته

بعد أن تسبب له حادث عمل في تلف دماغى.

البداية كان سيمونز، من جلوسترشير، قد تقدم لخطبة صديقته تينا، عام 2017 ،

وكان من المقرر أن يتوجه الزوجان إلى كوبا ليتمما حفل زفافهما في أبريل 2020.

لكن تعرض مارتن سيمونز، لتلف دماغى، أثناء عمله فى آلة لتمزيق ،

إذ ضغطت الآلة على رقبة مارتن 38 عاما، وسحقت الشريان الرئيسى،

وتركته في عناية مركزة، يعانى أضرارًا دماغية مدمرة، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية

بعد الحادث بقى مارتن على أجهزة دعم الحياة، دون أى فرصة للتعافى،

فارتدت تينا ثوبها لحضور حفل زفافها في المستشفى

قبل أن يتم إيقاف أجهزة الحياة عن مارتن بعدها بـ4 أيام

شاهد أيضاً

” لا عدالة لا سلام” شعار يهز تورنتو الكندية في مظاهرات صاخبة ضد العنصرية اليوم

الأهرام الكندي: شهدت مدينة تورنتو الكندية وتحديدا وسط المدينة مظاهرات حاشدة اهتزت لها المدينة بشدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *