الجمعة , نوفمبر 15 2019
الرئيسية / حوارات وتحقيقات / الوكيل الثقافي الجديد لمنطقة الأقصر الأزهرية ارتباط العلم بالأخلاق والمعاملات هدف أصيل بالتعليم الأزهري
الاستاذ احمد عبادي أحمد الوكيل الثقافي

الوكيل الثقافي الجديد لمنطقة الأقصر الأزهرية ارتباط العلم بالأخلاق والمعاملات هدف أصيل بالتعليم الأزهري

– الابتعاد عن الكلام في السياسية أو التوجهات

التي يكون من شأنها إثارة الخلافات

– اختيار المُعلم والمُوظف والعامل المثالي في

كل فصل دراسي وتكريمهم بشكل لائق مع حافز مادي

– التأكيد على الدور الحيوي للأخصائي الاجتماعي

بداخل معهده طيلة اليوم الدراسي

حوار – عبد الحى خليل

عبَّر الاستاذ احمد عبادي أحمد الوكيل الثقافي لمنطقة الأقصر الأزهرية عن سعادته بهذه الحفاوة التى استقبل بها كافة العاملين بمنطقة الأقصر الأزهرية ومعاهدها خبر تعيينه وكيلاً ثقافياً للمنطقة وأنه يسعى لأن يكون عند حسن ظنهم الكريم ؛ ويأمل ومن خلال مساعدة رئيس المنطقة وكافة الزملاء أن يجعل من الأقصر الأزهرية منارة تعليمية .

بوابة الأزهر الإلكترونية أجرت مع سيادته هذا الحوار :

* نود أن نتعرف على شخصكم الكريم

– أحمد عبادي أحمد قناوي – ليسانس آداب جامعة القاهرة 1987 م ودبلومة تربوية وعملت بمجال التدريس بمعاهد العلم بالأزهر الشريف وتدرجت وظيفيا معلماً فمعلماً أول فموجها ؛ ثمَّ موجهاً عاما للغة الإنجليزية ثمَّ مديراً عاما للإدارة العامة للمواد الثقافية ورعاية الطلاب بالإدارة المركزية لمنطقة الأقصر الأزهرية ؛ بالإضافة لعملي مدرباً عاماً معتمداً بالأكاديمية المهنية للمعلمين والأزهر الشريف ؛ وأعتبر أن هذا العمل تكليفاً وليس تشريفا .

– ما هي رؤيتكم للتعليم الأزهري ؟

– التعليم الأزهري ركنا أساسيا في التعليم في مصر ونسعى لتعميق مفهوم ارتباط العلم والدين بالأخلاق والمعاملات في معاهد الأزهر وتأكيد أهمية الوسطية والاعتدال والتي ينتهجها الأزهر في علومه وتعليمه بعيدا عن الغلو والتطرف والإسفاف والدعوة إلي تناول أمور الدين بكل يسر وسهوله والرد علي الإساءة بالحكمة والموعظة الحسنة.. والعالم الآن يري في الأزهر الشريف الضوء الساطع الذي ينير للبشرية حياتها ومستقبلها وسيواصل علماء الأزهر وهيئاته رسالتهم لتثبيت هذا المفهوم .

* ما هى أهم الأمور التي تعمل عليها الآن من خلال عملكم وكيلاً ثقافيا لمنطقة الأقصر ؟

– هناك ضوابط واردة من مشيخة الأزهر ورئاسة القطاع وهى أولويات نعمل عليها من أهمها ضرورة الابتعاد عن الكلام والحديث بأي نوع من الجدل في المجال السياسي أو الحزبي أو التوجهات التي يكون من شأنها إثارة الخلافات والتعصبات بين العاملين أو الطلاب بالمنطقة والإدارات والمعاهد ؛ وضرورة الالتزام في جميع المعاهد بطابور الصباح وتلاوة بعض آيات القرآن الكريم وإلقاء كلمة للطلاب تثري الروح الوطنية والتمسك بالسلوك القويم والموضوعات التي تخدم المجتمع وعدم الاستماع إلى الشائعات والأفكار الهدامة … وتكليف الأخصائي الاجتماعي باحتواء مشكلات الطلاب والطالبات من خلال التعاون مع أولياء الأمور وإدارة رعاية الطلاب بما يحول دون تفاقم السلوكيات المرفوضة التي تظهر في الوسط الطلابي ولا تتفق مع تعاليم الدين الإسلامي والدراسة في الأزهر الشريف.

– وهل هناك تفعيل للأنشطة بالمعاهد الأزهرية بالأقصر ؟

نشدد على تفعيل الأنشطة في المعاهد ، والاستعانة بمدرس التربية الرياضية ، وأمين المكتبة ، ومدرس الحاسب الآلي ، والأخصائي الاجتماعي، بإجراء المسابقات مثل حفظ القرآن الكريم، والحديث النبوي الشريف، الإذاعة المدرسية، صحف الحائط، البحوث، الإنشاد الديني، المسرح الإسلامي، الخطابة، الكشافة، اللوحات الفنية، الخط العربي، المسابقات الرياضية ، والاهتمام بالجوانب الثقافية والنظافة الدائمة للمعاهد ودورات المياه ومتابعة الأخصائيين فنياً في الإذاعة وجماعات الأنشطة وعمل زيارات لجماعة الصحة والهلال الأحمر والاهتمام بالتغذية وحفْظها بالطريقة الصحيحة ؛ حفاظًا على صحة وسلامة الطلاب ؛ وعقد ندوات للمناسبات الدينية والقومية ودعوة مجلس الآباء والاهتمام بالإنشاد الديني والشعر والخطابة والأبحاث الاجتماعية والعلمية ؛ وتنفيذ كل هذا بدون التعدي على حصص التربية الفنية والرياضية ، وعمل فريق بالمعهد لاختيار المواهب ؛ والتأكيد على الدور الحيوي للأخصائي الاجتماعي بداخل معهده طيلة اليوم الدراسي، ووضع برامج لتشجيع الابتكار في العلوم والرياضيات وإنشاء مراكز لاكتشاف الطلاب الموهوبين وتوفير كل الاحتياجات اللازمة لها مع المتابعة الميدانية لمهمة مدرس هذه الأنشطة وتقييم الأداء فيها طبقا لخطة العمل وتطبيق مبدأ الثواب والعقاب وإن كنّا نأمل دعم هذا الجانب بشكل أفضل . .

– هل تم اعتماد معاهد بمنطقة الأقصر الأزهرية لتطبيق نظام الجودة ؟

* كم معهد بالمنطقة حصل على الجودة بمنطقة الأقصر الأزهرية ؟

– اعتمدت الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد خلال الفترة السابقة 8 معاهد ما بين ابتدائي وإعدادي وثانوي ورياض أطفال وهذا ولله الحمد بفضل الاهتمام بمعايير وأسس الجودة والالتزام باستمراريتها داخل المعاهد التابعة للمنطقة ؛ وإنني حريص على توجيه شيوخ المعاهد بالاهتمام والعناية بمعاهدهم للحصول على الجودة خلال الفترة المقبلة .

– وللعلم بدأنا من فترة ليست بعيدة في تنفيذ عدة إجراءات تتضمن تطبيق نظام الجودة لتطوير أداء وقدرات المعلم، وإخطار كل المعاهد بالخطط والمستجدات في المناهج الدراسية وتفعيل دور الموجهين في هذه المتابعة لبيان مدي استيعاب المدرس لمنهج المادة التي يدرسها وقدرته علي توصيله للطلاب وموافاة المنطقة بتقارير دائمة عن ذلك ومراعاة المعايير الموضوعة لهذا الغرض بكل الشفافية والدقة بعيدا عن الأهواء والأغراض الشخصية مع المحاسبة علي أوجه القصور .. ونشير إلى ضرورة التزام كل العاملين بهيئة التدريس بإحداث التفاعل مع الطلاب داخل الفصول بالوسائل التربوية التي تحقق ارتفاع المستوي العلمي لهم لإثراء العلاقة بين المدرس والطالب ودعم الإحساس بالانتماء للموقع التعليمي وانتسابه للأزهر وتحصيل علومه.

* وماذا عن دور مجلس الآباء والأمناء بالمنطقة

– تم إجراء انتخابات مجلس الآباء والأمناء خلال الشهر الفائت بمتابعة فضيلة الدكتور خليفة وكيل الوزارة ورئيس الإدارة المركزية لمنطقة الأقصر وذلك لإنشاء جسور التواصل الاجتماعي بين البيت والمعهد ووجود علاقة إيجابية بين مشاركة أولياء الأمور وعلمهم بمستويات تحصيل أبنائهم وسلوكياتهم داخل المعاهد ؛ ولابد من توافر روح الفريق والعمل الجماعي لأنه هو الأساس لتحقيق التميز في أي مؤسسة تعليمية .

* القرائية والحسابية وكيفية تحقيقها لكافة المعاهد الابتدائية

– استمعت أولاً إلى كافة المعوقات التي كانت تحول دون تنفيذها بشكل سليم ونعمل علي حلها لأنه لو تم تفعيل القرائية والحسابية بكافة معاهدنا الابتدائية ستُؤتي ثمارها وبسرعة .

* هل تعتقد أن الأزهر لا زال بعيداً عن التطور في نظم المعلومات والتكنولوجيا ؟

– الأزهر خطا خطوات محمودة في مسايرة ومواكبة التطور في نظم المعلومات ونحن في منطقة الأقصر نعمل جاهدين لتحديث دوري لكافة بيانات الأبنية والجهاز الإداري والمعلمين ؛ وحرصاً منا على تفعيل العمل واستمرارية تطويره قررنا بعد مشاورات مع فضيلة الشيخ الدكتور رئيس المنطقة اختيار المعلم المثالي والموظف المثالي والعامل المثالي وذلك لكل فصل دراسي وتكريمهم بشكل لائق مع حافز مادي .

– نصيحتك للطلاب ؟ وبم توصي المدرسين ؟

– نصيحتي للطلاب بالإقبال على العلم والتحصيل والاعتماد على النفس والسعي الحثيث لرفعة شأنهم وأوطانهم

كما أوصي المعلمين بمراقبة ضمائرهم فمهنتهم ليست وظيفة بقدر ما هي رسالة ، بل هي رسالة الأنبياء والرسل عليهم السلام .

الاستاذ احمد عبادي أحمد الوكيل الثقافي

شاهد أيضاً

جمال عاشور : حزب الأحرار يعود للحياة السياسية بشكل جديد أتمني من الرئيس وضع الأحزاب علي الأجندة الداخلية هناك تهميش متعمد لدور الأحزاب

من مواليد محافظة القاهرة عام ٦٢ درس الهندسة المدنية .. حصل علي الدكتوراة في إعادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *