الإثنين , نوفمبر 18 2019
الرئيسية / أخر الاخبار / الاعتداء على أسرة قبطية بالسنج وحقيقة ما حدث بالناصرية

الاعتداء على أسرة قبطية بالسنج وحقيقة ما حدث بالناصرية

تفاصيل ما حدث فى واقعة الناصرية

 كتب رامى كامل الناشط القبطى المعروف

على صفحته الشخصية ما حدث فى قرية الناصرية

 مؤكدا أن سيقوله على لسان الأسرة القبطية المعتدى عليها

قائلا     

على عيد مرسى كان يتجول فى الشارع الساعة ١١ مساء

فوجد شنودة عزيز  و أمه وشقيقه ،

جالسين  فصرخ فى وجههم

“خش ياض يا نصرانى انت جوه مش قولنا مفيش نصارى تقعد على الأبواب

” فرد شنودة قائلا  “قاعدين بنشم هواء” قاله

“هتموت يا نصرانى”

و دخل بيته واحضر سنجة و ضرب شنودة

 فى كل أجزءا جسمه حتى خرجت الأمعاء خارج جسده وضرب أمه وشقيقه الأصغر.

 ومن المعروف أن عائلة المجرم كبيرة

و هناك محاولات للادعاء ان شنودة تصدى للمجرم

 لأنه  عشان بيجيب نسوان وده نفاه أهل شنودة

بسبب منطقى أن على عيد مسنود ومش شنودة الغلبان اللى حيقف قدامه.

 وهناك رواية ثالثة  يحاولون ترويجها

 أن المجرم مختل عقليا و الحقيقة أنه سبق و اعتدى على أقباط أكثر من مرة

شاهد أيضاً

محكمة الجنايات العسكرية تقضى بإعدام المتهم الأول فى قضية الواحات البحرية

شريف بدر قضت المحكمة العسكرية للجنايات بحكمها فى القضية رقم 160/2018 جنايات عسكرية غرب القاهرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *