الثلاثاء , ديسمبر 10 2019
الرئيسية / مقالات واراء / ساعد نفسك اولا
روزالين

ساعد نفسك اولا

بقلم / روزالين فهيم

البعض يولد في أسر ظروف ضاغطة, يتمنى ان ينجو منها طوال الوقت .فبعض الاباء و الامهات لديهم خبرات سيئة في التربية في بيوت الاجداد .فمنهم من تعود على الضرب او الالفاظ النابية ,منهم من تم اهماله او على العكس تم افساده بالترف .فيخرج هذا الشاب او الشابة ليبدأ حياة اسريه جديده. تطل اشباح الماضي بوجوهها القبيحة فتعرقل هذه المسيرة او تمنعها تماما.

فتسمع شكاوى البعض عن سنين مضت منذ نعومة اظفارهم لكنها باقية و كأنها باتت بالأمس . فالمشاعر الحزينة و المفرحة لا تنسى, تبقى عالقة للابد. الكلام الذي تسمعه في ثوان هو حياة كامله يستيقظ بها و يعيش و ينام في بؤسه. و هو لا يبالغ هو فعلا يئن من الألم و لا نصائح تنفع معه.

لا تشعر بالذنب لكونك تريد تغيير ذلك. فاذا كانت قدرات من حولك محدودة في الاستيعاب و الحب و التقدير واصنع مجتمع جديد يغديك بهذا و اعلم ان لا احد سيحررك من هذا, فقط نفسك. حتى لو عانيت الظلم لسنوات او التفرقة, تستطيع ان تبدأ حياة جديده مع بداية عام جديد.

اعلم ان في معظمه المواقف لم يقصد احد ايذائك ,لكن انها وليدة ثقافات تحتاج التغيير الامر الاكثر اهميه انه بقدورك كسر القيود فأنت مسئول عن اسعد نفسك و ليس الاخرين.  لا تدع اشخاص و اشياء تختار لك حياتك ,اختار انت. اختر انت الافضل لك .مهما كان الامر يبدو صعبا في بدايته لكنه يستحق حقا الجهاد مع نفسك لأجله. اخرج من عباءة ما تعودت عليه اذا كان ظالم لك, لا تستسلم للظلم, غير واقعك. فلا احد يستطيع ان يساعدك في هذا ,انت فقط من هو منوط به التمرد على المألوف. الحاضر و المستقبل في انتظارك فلا تكن الا حرا.

شاهد أيضاً

دير القديس أبو فانا… منارة قبطية بالبرية الغربية بمصر!(1/1)

د.ماجد عزت إسرائيل اشتهرت الصحراء الغربية بكثرة الأديرة والكنائس القبطية من أقصى الشمال حتى الجنوب. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *