الثلاثاء , يونيو 2 2020

بعد براءة العم بليغ المصرى المسجون بالسعودية الأهرام تفتح ملف مصرى أخر مسجون بتبوك

قمنا وبالتنسيق مع الأستاذة أسماء الصياد صاحب مؤسسة الوسيط  لخدمات المصريين بالخارج ، والمستشار أحمد بدوى المستشار القانونى وصاحب برنامج معاك فى الغربة  المهتم بشئون المصريين بالخارج ، ويذاع  يوم الخميس من كل أسبوع

 بمتابعة حالة العم بليغ حمدى السجين المصرى بالسعودية  بتهمة حيازة مخدرات حتى  حصل على البراءة من التهمة بعد القبض على العصابة السورية الموجودة بداخل مصر وقامت بدس الحبوب  له داخل سيارة النقل

 واليوم نفتح  ملف السائق المصرى خالد عيد  

 حيث أكدت أسماء الصياد أنه من منطلق الشعور بالمسئولية تجاه أبناء الوطن في الخارج بعون الله نكمل خطواتنا نحو الوصول الى أدلة إثبات براءة العم خالد عيد السائق المصري المسجون في المملكة العربية السعودية بسجن تبوك العام بتهمة جلب حبوب مخدرة والذي سبق وتقدمنا ببلاغ للإدارة العامة لمكافحة المخدرات وبلاغ عرائض النائب العام وبلاغ عرائض التعاون الدولي وبلاغ عرائض المحامى العام ومحضر رسمي في النيابة العامة وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة نحو طلب الإنابة القضائية من السلطات المصرية واتخاذ الإجراءات القانونية لتحريك الاتهام ضد المتهمين الحقيقيين وهو التشكيل العصابي الذي قام بإرسال التريلا المحملة بالفاكهة والمخبأ بداخلها الحبوب المخدرة مع السائق المظلوم خالد عيد،

واليوم ومن داخل الإدارة العامة لمكافحة المخدرات المصرية  أتقدم بتحية الشكر والتقدير لضباط المكافحة على ما قدموه من مساعدة في قضية المهندس علي أبو القاسم والعم بليغ الذي حصل على البراءة بعد جهودهم المبذولة في قضيته من الجانب المصري والمجهود الكبير الذي يبذلونه في مساعدة أبناء مصر في الخارج الابرياء في التحري عن العصابات تجار ومهربين الحبوب المخدرة للدول العربية ومنهم العصابة الذي  قامت بدس الحبوب المخدرة في السيارة الذي كان يقودها العم خالد عيد ،  حيث قامت مكافحة المخدرات  في تتبعهم والقبض عليهم  داخل مصر متلبسين وبحوزتهم حبوب مخدرة أخرى وإحالتهم للمحاكمة.

أسماء الصياد وزوجة خالد عيد

شاهد أيضاً

قرار جديد بشأن الحجر الصحي للقادمين من الخارج

كتبت / أمل فرج قرار مفزع ، و مثير لمخاوف و قلق المصريين القادمين من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *