السبت , يونيو 6 2020
طارق حسان
طارق حسان

طارق حسان ينشر خواطر حزينة مع مغادرته التواصل الاجتماعى فى موعده الذى حدده من قبل وهو نهاية العام 2019


بين أطلال العرفان
حتى لو لم أعرف أن الرحلة بدأت من أعالى عوالم النور حيث عزفت الموسيقى

أروع سيمفونيات الوجود وحتى لو لم أسمع نغمات القيثارة الأولى وصدى الأوتار

يتردد مجرات ومجرات , نجوم ونجوم ,كواكب وكواكب وأقمار وأقمار

فى غنوة طاقوية حزينة وفرحة فى أنٍ واحد

وحتى لو حضرت المشهد بتمامه وغادر وعى الذاكرة بكماله

وحتى لو أن الفطيرة التى فى جسمى برهنت على اِنتمائها للعالم السفلى

ولو قال كريستال شفرتى الوراثية بغير ذلك

وحتى لو ندمت لبعض الوقت على جهد مبذول فى جمع شتات علوم تقطعت

و مهما اِرتفعت أسوار الأطر وعجز النهر عن فهم أسباب سريانه فى مجرى محدد

و حتى لو جفت منابع الحكمة ومهما شهق الجبل وحوصرت دروب الماضى بين حقيبة فى يد اِله

ومفتاح فى يد آِله أخر والقمانى من حيث لا أدرى حفنة من الغراء الأسود

فتلحمّت على غير رغبة حيواتى السابقة
فأنا ممتن لرحلة حياتى لأنى أمثل دوراً عظيماً فى رواية أعظم

شاهد أيضاً

د. عاطف المصري

الأهميه والأولويه

قد نري في كثير من الأحيان ان لم يكن دائما أشخاص لاقيمه لهم بجميع المقاييس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *