الإثنين , يونيو 8 2020

صدق أو لا تصدق : سجن أم لأنها انقذت صغارها من الحريق وتركت صور الزعماء تحترق

نازك_شوقى

تعرضت أم كورية شمالية لعقوبة السجن المشدّد بعدما قامت بإنقاذ طفليها من حريق اندلع بالمنزل، في حين تركت صور زعماء كوريا الشمالية السابقين تحترق

ووفق ما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، فقد تم التحقيق مع المرأة من قبل وزارة أمن الدولة في البلاد، بعد اندلاع حريق في منزلها بمحافظة أونسونغ حيث هرعت السيدة لإنقاذ أطفالها من الحريق، وفرّت تاركة المنزل بعد ذلك، لتحترق صور الزعماء الكوريين الشماليين المعلقة على الحائط.

فإذا ثبتت إدانتها، ستواجه الأم عقوبة سجن مطولة مع الأشغال الشاقة. وبسبب التحقيق، لا يمكن لها أن تصطحب طفليها إلى المستشفى ولا أن تحصل على العلاج الضروري لحروقهما.

وتفرض كوريا الشمالية على سكانها تعليق صور الزعماء السابقين، في منازلهم، ويتم إرسال مفتشين بشكل دوري للتأكد من تنفيذ المواطنين لهذا الأمر.
ووفقاً للقوانين،يجب أن تعامل جميع صور العائلة الحاكمة بنفس تقديس الزعماء أنفسهم، بمعنى أن عدم الاهتمام بالصور بشكل صحيح يعد جريمة خطيرة.
وهناك قواعد محددة لتعليق هذه الصور؛ حيث يجب أن تعلق على الحائط الأكثر بروزاً في غرفة المعيشة مع عدم تعليق أي صورة فوقها.
ويجب الحفاظ على نظافة هذه الصور، فإذا وجد المفتشون أنها مغطاة بطبقة من الغبار، فإنهم يفرضون غرامة مالية على أفراد المنزل، ويعتمد حجم الغرامة على سمك طبقة الغبار.

يذكر أنه في عام 2005، احترق عدد من الأطفال حتى الموت أثناء محاولتهم إنقاذ تلك الصور بعد نشوب حريق في منزلهم.
وفي عام 2012، توفت فتاة تدعى هان هيون جيونغ (14 عاماً)، غرقاً، إثر محاولتها إنقاذ الصور نفسها بعد أن ضرب فيضان مفاجئ منزلها في مقاطعة سينهونغ

شاهد أيضاً

بعد قرار الحبس .. المحكمة تصدر حكمها النهائي في قضية فتاة ” التيك توك ” حسام حنين

كتبت / أمل فرج بعد شهور من الضجة ، و الجدل حول فتاة ” التيك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *