السبت , يونيو 6 2020

أخر صورة للفنانة ماجدة الصباحى مع الأب بطرس وهى على فراش الموت


نازك شوقى

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة مؤثرة للفنانة الكبيرة ماجدة الصباحي،  قبل وفاتها لفترة وجيزة، إثر عملية جراحية خطيرة لم تتكلل بالنجاح.
وأثارت الصورة حالة حزن بين النشطاء، خاصة أنها الفنانة المعروفة بجاملها ورقتها في شبابها، ظهرت عليها أعراض تقدم العمر وغير المرض ملامحها بشكل كبير يصعب معه التعرف عليها، داعين لها بالرحمة والمغفرة.

وتظهر في الصورة الفنانة ماجدة على سريرها، مع الأب بطرس دانيال رئيس المركز الكاثوليكى للسينما، والذي اتفق مع ابنتها الوحيدة غادة نافع، وذهب بالفعل ليسلمها درع التكريم وهي على فراش المرض.

وكانت قد أعلنت ابنة الفنانة ماجدة وفاتها اليوم، عن عمر ناهز الـ89 عامًا، ومن المقرر أن يشيع جثمانها غدا الجمعة من مسجد مصطفى محمود بمنطقة المهندسين.

شاهد أيضاً

البوليس الكندي يلقي القبض علي عضو برلماني فيدرالي من أصول عربية

الأهرام الكندي: قامت الشرطة الكندية بالقبض علي عضو البرلمان الفيدرالي ذو الأصول العربية “مروان طبارة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *