السبت , يناير 18 2020
الرئيسية / أخر الاخبار / المستشار أحمد بدوى ومفاجأة من العيار الثقيل حول الشباب المصرى المختفى بسجون سوريا
المستشار أحمد بدوى

المستشار أحمد بدوى ومفاجأة من العيار الثقيل حول الشباب المصرى المختفى بسجون سوريا

 فجر المستشار أحمد بدوى المحامى وصاحب برنامج معاك فى الغربة مفاجأة من العيار الثقيل  حول الشباب المصرى المختفى  بسجون سوريا  منذ  أكثر من ست سنوات ، حيث أكد المستشار أحمد بدوى  بأنه وعن طريق  المحامى السورى تم  العثور على  ثمانية من الشباب المختفى على قيد الحياة داخل  سجون سوريا وهم

محمد عونى عبد الشفوق، وعلى عبد الرحمن على بلتاجى ، وإبراهيم  حمدى أبو النجا محمد هجرس، ومحمد عبد الغفار السيد حسين ، ومصطفى محمد عبد البارى إبراهيم ، وخالد إبراهيم على مدكور، ومحمد رمضان إبراهيم  ورشة ، جمال محمد أحمد البدرى

 على الجانب الأخر أكد الأستاذ  عماد النويهى المسئول عن  الصفحة التى تدافع عن  الشباب  المصرى المختفى بسوريا قائلا    

الحمد لله الذي بفضله تتم النعم

مجموعة من أسماء أبنائنا وأخواتنا الموجودين في السجون السورية وهذا ليس كل شيء أنما خطوة أولى في طريق البحث عنهم ومعرفة مصائرهم وبفضل الله وعونه ثم القائمين بعملية البحث في سوريا ومصر تم العثور على هذه المجموعة ومازال البحث جاري عن الباقي من كل أبناء الوطن ونشكر الله أولا وأخيرا ثم من يتعاون ويساعد في معرفة أي معلومة عنهم للوصول إليهم وندعوا الله ان يتم الوصول إليهم وعودتهم جميعا لأحضان أسرهم وأهاليهم ومحبيهم قريبا وقريبا جدا

أم خالد والمستشار أحمد بدوى
أسماء الصياد

شاهد أيضاً

اعترافات قاتل شهيد الشهامة بالدقهلية مكنش قصدى أموته..

نازك_شوقى تمكنت مباحث الدقهلية من ضبط المتهم الأول فى واقعة مقتل محمد العزيزى” شهيد الشهامة” …

2 تعليقان

  1. زعفران ابن زعبوط

    بغباء منقطع النظير يبدو أن الموقع تحول الى الدفاع عن الدواعش وأيضا تحول الكثير من القضاة الى دواعش ..سيادة المستشار هل لك أن تقول لنا وللقراء لماذا ذهب الشباب المصرى الى سوريا وخاصة الان وأقصد منذ ظهور داعش فى سوريا ؟ هل لك أن تقول لنا عن انتماء هؤلاء الشباب أم أقول أنا ؟ وبالمرة يتوبك ثواب لو تقول لنا عن تهمة هؤلاء الشباب ولماذا دخلوا السجون فى سوريا ؟ ورجاء من القائمين على الموقع أن يتخلوا عن السذاجة الى درجة الغباء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *