السبت , يناير 18 2020
الرئيسية / مقالات واراء / بيان إنجازات وزير الأوقاف!
مختار محمود
مختار محمود

بيان إنجازات وزير الأوقاف!

مختار محمود

لا أعلم متى ترعرع فى وادينا الطيب وزير الأوقاف الحالى. إنَّ وادينا الذى أنبتتْ أرضه علماء دين أكابر عبر التاريخ، أصبح مديناً لنا بالاعتذار؛ بسبب الوزير المذكور!

على النقيض من معظم الوزارات التى حققت نجاحاً ملموساً، ونُقلة نوعية فى مجمل أدائها، خلال السنوات القليلة الماضية.. يُعمِّم وزير الأوقاف الحالى على وسائل الإعلام بياناً مطولاً مُتضمناً ما وصفه بـ “إنجازاته الشخصية” التى استهلها منذ استوزاره فى العام 2013، وحتى تاريخه، مُتجاهلاً معاونيه ومستشاريه وعموم الموظفين والعاملين بالوزارة، هذا على فرض أنَّ ما ذكره يرقى إلى درجة “الإنجاز والإعجاز”!

على أية حال.. “تلك عادته ولن يشتريها”، ومن شبَّ على شئ شابَ عليه، ووزير الأوقاف شبَّ على ذلك منذ عرفناه، يجعل من “الشئ التافه” إنجازاً، ومن “العمل اليومى” إبداعاً، ومن “فرش مسجد” إعجازاً، فيبدو وكأنه من الذين يُحبون أن يُحمدوا بما لم يفعلوا، وحاشاه أن يكون كذلك!!

يستهلَّ الوزير بيانه “الريائى” بالحديث عن “تحسين فى الأحوال المادية للأئمة”، رغم أن هذا من لزوم ما يلزم، فخلال السنوات الست الماضية، جرتْ فى النهر مياهٌ كثيرة، وضربتْ مصر موجة غلاء فاحش، وطرأ على أجور العاملين فى الجهاز الادارى الحكومى زيادة محدودو لم تُجارِ هذا الغلاء، فلِمَ تمنُّ على زملائك؟!

 يتحدثُ البيانُ عمَّا وصفه بـ “إيجاد نسق فكرى وسطى مستنير، وإعداد برامج تأهيل عصرية للأئمة والواعظات وجميع العاملين بالأوقاف، وإحداث حركة دائبة فى مجال التأليف والترجمة والنشر، وعقد المؤتمرات والمسابقات الدولية لخدمة القرآن الكريم”.. والقاصى والدانى يعلمان أنَّ ما تقدم فى هذا السياق “فنكوش”، وخُطب الجمعة وخُطباؤها “دليلٌ دامغٌ” على “أوهام الوزير”.

وعلى خُطى “حزب البطاطين“.. يعاير الوزير الفقراء والمعدمين بـ”أعمال البر وتنمية المجتمع وعمارة المساجد بتكلفة تزيد على 2.8 مليار جنيه”، وكأنه وفر هذا الرقم من “خزينته الخاصة”، وكأنها ليست واجباً أو فرضاً.

تطرق البيان إلى الحديث عن “مجال الدعوة وخدمة القرآن الكريم”، منوهاً إلى أنه “تم تنفيذ 12097 ملتقى فكريا فى موضوعات متنوعة، وتنفيذ 3134 قافلة دعوية بالمناطق النائية والحدودية، وتنفيذ 32 مركزا ثقافيا إسلاميا، وتنفيذ 17794 فصلا لمحو الأمية، وزيادة عدد خطباء المكافأة والواعظات المتطوعات بنحو 896 خطيبا، و236 واعظة. وفى مجال خدمة القرآن الكريم، أشار وزير الأوقاف إلى أن الفترة السابقة شهدت إقامة 1150 مدرسة قرآنية، و 69 مركزا لإعداد مُحفظى القرآن الكريم، وبلغ عدد المحفظين بالمكافأة أو تطوعاً 2295 مُحفظاً”.. والسؤال: أليس هذا من صميم عمل الوزارة ودورها الأصيل، أم دور وزارة البيئة مثلاً؟ أليس فى الوزارة رجلٌ رشيدٌ؟!

فى غير موضع.. أسهب البيان فى الحديث عن “فرش المساجد”، رغم أنه يعلم قبل غيره طبيعة الحيل والألاعيب والأساليب للحصول على “فرش المساجد”، ثم ألم تقرأ معالى الوزير قول الله تعالى: ” “أجعلتم  سقاية الحاج وعمارة المسجد الحرام، كمن آمن بالله واليوم الآخر”؟!

كما تحدث البيان الوزارى عن “إطلاق الدورات التدريبية للأئمة والواعظات على معالجة القضايا السكانية وتنظيم الأسرة وتم تدريب (9600) إمام خلال هذه الفترة”.. والسؤال يا معالى الوزير: هل نافقك معاونوك وأخبروك أن الزيادة السكانية تراجعت خطوة أو اثنتين إلى الخلف ببركة دوراتكم المضمونة؟ الإجابة يا معالى الوزير، إن لم تكن تعلم: لا؛ والسبب أن النخبة والبسطاء فقدوا الثقة فى كلامكم، فأصبحوا يفعلون عكس ما تطالبونهم به!

يزاول الوزير أسلوبه “السقيم” فى إذلال البسطاء وإهانتهم، فيتحدث فى بيانه عن صرف ملايين الجنيهات على مشروع “سكن كريم”، ومبادرة “نور حياة” و “صندوق الاستثمار الخيرى الخاص بذوى الإعاقة”، وتوفير الأدوية لعلاج مرضى الأورام، وكذا توفير السلع الغذائية والإعانات للمحتاجين، وغيرها، وكأن رعاية هذه الفئات ليست مسؤولية الحكومة من الأساس، والوزارة جزءٌ منها، وليست مادة للبيانات الوزارية المشوبة بالمن والأذى والضمير الغائب!

وبطبيعة الحال.. أسهب البيان فى الحديث عما أسماه  “جهود الوزير”  فى مجال التأليف والترجمة والنشر حتى نهاية ديسمبر 2019، مُعدداً إصدارات الوزارة باللغة العربية، ومُبيناً عناوينها، ومن بينها: كتب تتحدث عن تجديد الخطاب الدينى ومواجهة الفكر المتطرف، وبناء الشخصية الوطنية.. والسؤال يا صاحب المعالى: هل بالفعل تم تجديد الخطاب الدينى، هل تم مواجهة الفكر المتطرف، هل تم بناء الشخصية الوطنية؟ الإجابة بكل تأكيد: “فنكوش كبير”، فهذه الكتب لا يطالعها سواك ومن تدور عليهم فى المؤسسات المختلفة، ليحتفوا بها بـ” سيف الحياء”!

أمَّا الطامة الكبرى التى اشتمل عليها البيان، فتمثلت فى ذكر أرقام وإحصائيات عن عدد زوار الموقع الألكترونى للوزارة، المتابعين لصفحة الوزارة على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك”، والوسائط الأخرى، ولكن لم يخبرنا البيان عما إذا كانت هذه الزيارات المليونية التى تفوق زيارات البوابات الإخبارية صادقة أم “مُزورة ومضروبة وتم شراؤها”، فضلاً عن أنه لم يخبرنا بدلالتها وأهميتها وجدواها!

البيان الوزارى الإعجازى تعامى عن المخالفات المليونية لـ “هيئة الأوقاف” التى وصلت أصداؤها إلى النيابة العامة، فلم يذكر عنها شيئاً، كما تجاهل السرقات المتكررة لـ “صناديق النذور”، وغيرها من الفضائح والأزمات والكوارث التى تستر عليها البيان الخادع المُخادع الواهى الواهن، كما لم ينبئنا بالجولات المكوكية للوزير للمؤسسات الحكومية والخاصة المختلفة، لا سيما الإعلامية منها، لتوزيع مؤلفاته و”تلميع صورته”.

لو كنا فى بلد غير مصر.. فإنَّ مثل هذا البيان يتطلب على الأقل استجواب الوزير ومساءلته، أمام البرلمان، ولكن لأنَّ المصالح تتصالح، ولأنَّ الوزير الحالى هو أذكى وزير فى تاريخ المحروسة، بتربيطاته ومناوراته وبياناته، فإنَّ المأساة سوف تستمر طويلاً طويلاً.

شاهد أيضاً

إما قاتل أو مقتول ، فى فيلا عجرم ومذبحة كفر الدوار !!

بقلم الكاتبة / حنان ساويرس للأسف بعد حادث اللص الذى اقتحم فيلا الفنانة نانسى عجرم …

4 تعليقات

  1. زعفران ابن زعبوط

    الى السيد الاستاذ مختار محود كاتب المقال وبعد التحية : لا أعرف لماذا أنت تنتقد وزير الأوقاف فقط وتترك أساس المشكلة مع العلم أننى لا أدافع عن أحد بالمرة بل أرى أنك تركت أصل المشكلة وتفرغت لمهاجمة الوزير . أولا : لماذا أنت تكتب دائما كلمة ” علماء الدين ” ؟ مع العلم أنة لا يوجد شئ اسمة علماء الدين الا عندنا نحن المسلمين ..علماء الدين كما تقول عنهم لم يخترعوا شيئا وليس لهم علاقة بالعلم لا من قريب أو بعيد بل هم يحاربون العلم أصلا ..هم يقومون بتدوير بضاعة قديمة أى نفس البضاعة منذ 14 قرنا ولا جديد أى يقومون بتدوير نفس البضاعة الفاسدة ومنذ 14 قرنا . هم من جعلونا نعبد البخارى ومسلم وابن تيمية ..وان شئت الدقة هم لا يقدرون على تجديد أو تجميل الخطاب الدينى من الأساس لأن الأصل معطوب أى العيب فى النصوص ولا داعى للهروب . كيف يمكن تجديد أو تجميل ” انكحوا مثنى وثلاث وملكات يمين ؟ أو كلمة اقتلوا .مع أن القتال فريضة ؟ وكيف يمكن تجديد ” الجزية وهم صاغرون ؟ نقول تانى ؟ سيدى الكاتب هذة هى الأشياء التى يجب أن تكتب عنها أو تنقطان بسكاتك .

  2. زعفران ابن زعبوط

    وهل تقدر أنت أن تجدد الخطاب الدينى ؟ يعنى هل تقدر أن تغير ” أمرت أن أقاتل الناس والى أخر الكلام …أو تغير : حتى يصير الدين كلة للة ؟ أو تغير تناكحوا وتناسلوا فأنا مباة بكم يوم القيامة حتى تلوم الوزير على اخفاقة فى تنظيم الأسرة ؟ هل تقدر أن تطالب برفع سن الزواج الى أكثر من 18 عام ؟ هذة مجرد عينات فقط . بالمرة هل تقدر أن تطالب الدولة بالتوقف عن الانفاق على الدين ؟ الدولة غير مسئولة عن توصيل الناس الى الجنة بل مسئولة عن توفير سبل معيشة جيدة ..هل لك أن تطالب الدولة ببناء مستشفيات ومدارس وطرق بدلا من فرش المساجد ومدارس تحفيظ القران – وكأنها ناقصة – ومرتبات الدعاة وأهل العلم منكم ؟ هل لك أن تطالب الدولة بأن تتوقف عن دعم الأزهر مايا حيث أنة لا ينتج الا ارهابيين فقط والبلد لا تحتاج الى علماء دين ولا ارهابيين ؟

  3. زعفران ابن زعبوط

    هللا لك أن تطالب بالغاء وزارة الأوقاف والدعوة حيث أن الدعوة وصلت الان لكل العالم ؟ هل لك أن تطالب بالغاء كليات الأزهر العلمية منها والنظرية والاكتفاء بالفقة والشريعة والتفسير والقران اذا كان لابد من وجودهم ؟ هل لك أن تطالب أن يكون الأزهر تحت اشراف الوزارة وليس هيئة مستقلة ؟ هل لك أن تطالب بالتوقف عن دفع مرتبات رجال الدين ؟ نقول تانى ؟ هناك عدد لا حصر لة يمكنك أن تكتب فية اذا كنت فعلا تبغى الاصلاح أما كتاباتك عن وزير الأوقاف فقط فهى تؤكد أنك لا تهتم فعليا بالاصلاح . عموما اذا كنت تحتاج مزيدا من العناصر للكتابة نحن مستعدون .

  4. زعفران ابن زعبوط

    هل لك أن تطالب بالغاء وزارة الأوقاف والدعوة حيث أن الدعوة وصلت الان لكل العالم ؟ هل لك أن تطالب بالغاء كليات الأزهر العلمية منها والنظرية والاكتفاء بالفقة والشريعة والتفسير والقران اذا كان لابد من وجودهم ؟ هل لك أن تطالب أن يكون الأزهر تحت اشراف الوزارة وليس هيئة مستقلة ؟ هل لك أن تطالب بالتوقف عن دفع مرتبات رجال الدين ؟ نقول تانى ؟ هناك عدد لا حصر لة يمكنك أن تكتب فية اذا كنت فعلا تبغى الاصلاح أما كتاباتك عن وزير الأوقاف فقط فهى تؤكد أنك لا تهتم فعليا بالاصلاح . عموما اذا كنت تحتاج مزيدا من العناصر للكتابة نحن مستعدون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *