الأحد , فبراير 16 2020
الرئيسية / أخر الاخبار / انسحاب المحامى اللبنانى من قضية المصرى المتهم بقتل لبنانى والمستشار أحمد بدوى يشكل هيئة دفاع جديدة

انسحاب المحامى اللبنانى من قضية المصرى المتهم بقتل لبنانى والمستشار أحمد بدوى يشكل هيئة دفاع جديدة

فى مفاجأة جديدة فى قضية عطية مصطفى الشحات المتهم بقتل مواطن  لبنانى أعلن المحامى اللبنانى انسحابه من هيئة الدفاع بعد قرار إحالة المتهم المصرى إلى محكمة الجنايات اللبنانية

 أدهش قرار المحامى اللبنانى الجميع، وسرعان ما أعلن المستشار أحمد بدوى المحامى المعروف تشكيل هيئة دفاع جديدة للدفاع عن عطية الشحات

 على الجانب الأخر دشن رواد برنامج معاك فى الغربة لصاحبه ومقدمه المستشار أحمد بدوى هاشتاج #عطيه_بريء

 لدعم  القضية  المسئول عنها المستشار أحمد بدوى والأستاذة أسماء الصياد

 وفى تصريح خاص للمستشار أحمد بدوى حول القضية  أكد على براءة المصرى عطية مصطفى الشحات وبأنه ليس بالسهل بالنسبة لنا ولا يمكن أن تأتى لكسب عطف شخص أو انتهاز موقف إنما تأتي في حال شعورك الداخلي ويقينك المهني بأن هذا الشخص من ظروف وملابسات القضية تستدعي التمعن والنظر ومن ثم التوجه بكل قوة نحو التصدي والدفاع عن شخص متهم بالقتل والتي هي في الأصل من أبشع الجرائم وفق ما جاء بالأديان والقوانين لذا فإنني وجدت نفسي مجبر للدفاع عن متهم وثقت بعد الاطلاع على ما أطلعت عليه من أوراق وسير لهذه العائلة استحالة قيام مثل هذا الشخص بارتكاب جريمة مثل تلك الجريمة البشعة بل أنك بخبرتك المهنية تجد أن كل ما تحتويه أوراق القضية من وقائع وأقوال تُحدثك ببراءة هذا الرجل ليس فقط لأنه أشتهر بالطيبة والتدين والالتزام إنما لأنك تشعر أن هذا الشخص قد استسهلت السلطة الاتهامية توجيه الاتهام له كونه أجنبي وهو ذاك الشعور الذي إن كان يؤلمنا كثيراً لأن دولتنا وعادتنا وتقاليدنا التي اعتدنا عليها جعلتنا نحتوي كل الجنسيات وأحيانا ننحاز للأجنبي من باب كرم الضيافة .

لذا أرجو من الله عز وجل العون في تلك المهمة الصعبة

كما أدعوكم جميعاً للدعاء له ولأسرته ولأبنه الذي لم يراه بأن يفرج همهم ويجمعهم على خير .

 ولمن لا يعرف  قضية عطية مصطفى الشحات المصرى المسجون بسجون لبنان بعد اتهامه بقتل مواطن لبنانى 

شاهد أيضاً

بالأسماء.. مصرع وإصابة 9 في حادث مروع

نازك_شوقى شهد الطريق الزراعى بالمنيا حادث مروع بين سيارتين أحدهما نقل والأخرى ميكروباص. تلقى اللواء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *