الإثنين , مايو 18 2020

الإفتاء تجيب : هل يغفر الله الذنب إذا تزوج الزاني بمن زنى بها ؟

أمل فرج

ردت دار الإفتاء المصرية، على سؤال ورد إليها عبر البوابة الخاصة بها، على سؤال ورد إليها من أحد السائلين، أراد معرفة هل يزول الوزر إذا تزوجت المرأة ممن زنا بها؟، وجاء محتوى السؤال متضمنًا، “عندما تزني امرأة وتتزوَّج من مَن زَنَى بها، هل يبقى الوزر كما هو أم يزول بمجرد الزواج؟”.

وجاء رد فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد، على السؤال: قائلا: “الزنا كبيرةٌ من الكبائر يزول وزرُه بالتوبة منه، وليس من شرط هذه التوبة أن يتزوَّج الزاني ممن اقترف هذه الجريمة معها”.

وأضاف فضيلة الدكتور خلال فتواه: “التوبة تكون بالإقلاع عن الزنا والندم على فعله والعزم على عدم العودة إليه، ومن تاب تاب الله عليه، سواء تزوج منها بعد ذلك أو لم يتزوج، فليست التوبة مرتبطة بالزواج، وإن كانت المروءة تستدعي ستر من أخطأ معها، فإذا تابا كلاهما وكانا ملائمين للزواج يحسن زواجهما من بعض”.

شاهد أيضاً

تقرير وزارة صحة أونتاريو عن كورونا اليوم 18 مايو

نشرت وزارة الصحة بأونتاريو تقريرها اليومي عن كورونا علي موقعها الرسمي على شبكة الانترنت وجاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *