الأحد , يونيو 7 2020

الصحف البريطانية تتحدث عن مرض مميت يجتاح قرى إثيوبيا

نازك_شوقى

نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن مرض مجهول ينتشر في القرى القريبة من مشروع الغاز بمنطقة الصومال في إثيوبيا وتتسبب فى تحوِّل عيون ضحاياه إلى اللون الأصفر، قبل التسبب في ارتفاع درجة الحرارة، وتورم أجسادهم، وفي النهاية الموت، إلى جانب عدد من الأعراض الأخرى لهذا المرض المجهول وهى نقص الشهية والأرق.

واشارت الصحيفة أن الإثيوبيون ينزفون من أنوفهم وأفواههم قبل أن يسقطوا ميتين بسبب هذا المرض الغامض وهو ما يلقي باللوم فيه على النفايات السامة الناتجة عن التنقيب عن النفط الصيني.

وقد نفى المسئولون في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بحدوث أزمة صحية وبيئية في المنطقة،وذلك حسبما ذكرت صحيفة “الجارديان” البريطانية.

كما أنه من غير الواضح أسباب هذا المرض، على الرغم من أن الاثيوبيون يشتبهون بأن السبب ناتج عن نفايات كيميائية أدت إلى تسمم المياه في المنطقة.

ووفقاً للديلى ميل تقوم شركة الصينية POLY-GCL، بتطوير حقلي Calub وHilala، هناك منذ توقيع إتفاقية تقاسم الإنتاج مع إثيوبيا في عام 2013، وبحسب ما ورد، من المقرر أن تبدأ شركة Calub، جنوب شرق جيجيجا، إنتاج الغاز التجاري قريبًا.

وقد نقلت الديلى ميل مزاعم مهندس سابق من الشركة الصينية، في أن هناك انسكابات منتظمة من سوائل الحفر بما في ذلك حمض الكبريتيك على مدى السنوات الثلاث التي عمل بها في الموقع في كالوب.
وقال مهندس آخر أن الاثيوبيون يموتون من السموم الخام التي انسكبت بسبب إهمال الشركة.

شاهد أيضاً

درجة الحرارة ليست الوسيلة الأمثل للتعبير عن الإصابة بكورونا ..وطبيب يقدم اختبار عبقرى وسهل

قدم الطبيب المصرى الأمريكى سامح أحمد أستاذ مساعد الباطنة والقلب بجامعة تاوفتس الأمريكية ،والمقيم بمدينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *