السبت , يونيو 13 2020

رابطة خريجى الأزهر بحثت مع سفارة بروناى العقبات أمام طلابها الدارسين

التقى بمقر الرابطة العالمية لخريجى الأزهر، نائبا رئيس مجلس إدارة الرابطة الدكتور محمد عبد الفضيل القوصي، وأسامة ياسين، بوفد من سفارة سلطنة بروناى بالقاهرة، برئاسة داتو سرى سيتا، السكرتير الدائم لوزارة الشئون الدينية بالسفارة، حضر اللقاء الدكتور محمود فرج، مدير مركز تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها بالأزهر الشريف .

ويهدف اللقاء لبحث سبل تذليل العقبات التى تواجه طلبة بروناى، الراغبين فى الالتحاق بجامعة الأزهر، وطرح التساؤلات والاستفسارات أمام المسئولين للرد عليها.

أكد الدكتور محمد عبد الفضيل القوصى، خلال اللقاء دعم الأزهر الشريف لطلاب سلطنة بروناى، وجميع الطلاب الوافدين، بما يعود بالنفع عليهم وعلى مستقبلهم العلمى والمعرفى، وبما يؤهلهم لنشر الإسلام بمفهومه الوسطى وإرساء تعاليمه السمحة، ورفع لواء التسامح والاعتدال بين شعوبهم؛ ليبرزوا عظمة الإسلام وسمو رسالته التى تميَّز بها عبر التاريخ، ويكونوا بذلك خير سفراء لهذه المؤسسة العلمية الدينية العريقة لمسلمين العالم.

وأشار “القوصى”، إلى أن تواجد كيان مركز”الشيخ زايد” لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها جاء انعكاساً لرؤية الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر فى ضرورة تيسير الدراسة على الطالب الوافد حيث لوحظ تكرار مرات الرسوب للطلاب الوافدين بسبب عائق اللغة العربية التى تحول دون إتمام دراستهم بالشكل الأمثل، مثلهم كباقى الطلاب المصريين، وبالتالى طول فترة غربتهم عن بلادهم وذويهم، لذا قرر فضيلته إنشاء المركز ليؤهل الطالب للدراسة بالجامعة والتحاقه بأحد مراحل الدراسة بالمركز، فمن يجيد اللغة العربية يلتحق مباشرة بالجامعة، ومن لديه بعض المهارات اللغوية وافتقاد بعضها يلتحق بالجامعة على أن يدرس بالمركز مدة مسائية تكميلية ” متقدم أول وثان”، أما من لا يجيد اللغة العربية ولا يستطع تحصيل العلوم داخل الجامعة يدرس عاما تمهيديا بالمركز “مبتدئ ومتوسط أول وثان”.

وفيما يتعلق بأهداف ورؤى المركز، قال محمود فرج، إن الدور العالمى لمركز الشيخ زايد لتعليم الفصحى لغير الناطقين بها طبقا لمعايير الجودة العالمية لتعليم اللغات الثانية، ويوفر أفضل العناصر من الهيئة التدريسية والخبراء المؤهلين لتنفيذ وتطبيق أحدث المناهج والمواد التعليمية؛ باستخدام أحدث مداخل التدريس وطرائقه وفنياته، وتفعيل الوسائط والتقنيات التعليمية الحديثة، استهدافًا لتمكين الدارسين من اللغة العربية استماعاً وتحدثاً وقراءة وكتابة بالمستوى الذى يؤهلهم للدراسة بالأزهر الشريف، ولاستعمال اللغة العربية مع أبنائها فى شتى مجالات النشاط الإنسانى، ويسهم المركز المساهمة فى إعداد اختبار كفاءة لغوية وبرامج تعليمية إلكترونية.

وأوضح “فرج”، أن رؤية المركز فى تأهيل الطالب لمتابعة الدراسة بكليات جامعة الأزهر الشريف بعد تمكنه من مهارات اللغة العربية استماعًا وتكلمًا وقراءة وكتابة، فضلاً عن أن المركز يوفر تقديم خدمة لأعضاء البعثات الدبلوماسية الراغبين فى تعلم اللغة العربية وكذلك للباحثين من غير العرب، وللطلاب الوافدين بالجامعات الأخرى.

كما استفسر الوفد عن مدى إمكانية إجراء اختبار تحديد المستوى للطلاب بسلطنة بروناى، وكان رد الدكتور محمود فرج بإمكانية ذلك طبقاً للطلبات المقدمة بعد العرض على اللجنة التنفيذية للمركز.

وفى ذات السياق، قال أسامة ياسين، إن الرابطة أعدت بروتوكولا موحدا لإنشاء فروع للمركز على مستوى العالم، وسيتم تطبيقه مع الدول الراغبة لإنشاء فروع بها، حرصاً من إدارة الرابطة برئاسة أحمد الطيب شيخ الأزهر، على تيسير الدراسة للطلبة الوافدين بالأزهر أسوة بالمصريين .

وقدَّم وفد سفارة بروناى شكر حكومته العميق للأزهر الشريف وشيخه، على ما يُقدِّمه من رعايةٍ لأبناء السلطنة الدارسين بالأزهر.

وأعرب عن رغبته فى تسهيل إجراءات التحاق أبناء بروناى للدراسة بالمركز لتمكنهم من تيسير استكمال دراستهم العلمية بالجامعة، حتى تكون الاستفادة أعم وأشمل، وكذلك العمل على بناء فرع لهذا المركز للمسلمين ببروناى.

هذا الخبر من : اليوم السابع مصر

شاهد أيضاً

تعرف حساب شريحتك ضمن شرائح الكهرباء بعد تطبيق الزيادة المعلنة ..

 كتبت / أمل فرج أثار تصريح وزارة الكهرباء بشأن الزيادة المقررة على شرائح الكهرباء المختلفة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *