الأحد , يونيو 7 2020

اليوم أول تعديل دستوري روسي منذ انهيار الاتحاد السوفيتي ..

متابعة / أمل فرج

أعلن مجلس النواب الروسي، اليوم ، الأربعاء، موافقته على قانون تعديل الدستور في روسيا، بعد أن وصلت الوثيقة إلى المجلس في 20 يناير الماضي.

وتسمح تلك التعديلات الدستورية ببقاء الرئيس فلاديمير بوتين في السلطة إلى ما بعد 2024.

ووفقًا لوكالة “سبوتنيك” الروسية، تهدف المقترحات الواردة في مشروع القانون إلى تعزيز أسس النظام الدستوري وحقوق وحريات الإنسان والمواطن، كما يستحدث المشروع أيضًا إجراءً جديدًا وهو التصويت العام في روسيا.

وصوت على مشروع القرار 383 نائبا، ولم يرفضه أحد، وامتنع 43 نائبا عن التصويت.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قد أقترح، في يناير الماضي، إجراء بعض التعديلات على الدستور الروسي.

كما دعا بوتين المواطنين الروس للتصويت على مجموعة التعديلات الدستورية المقترحة، ومن بين تلك التعديلات أقترح بوتين، نقل بعض الصلاحيات للبرلمان، على غرار تعيين رئيس الوزراء.

وسيكون هذا أول تعديل للدستور الذي تمّ تبنيه بعد انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1993.

شاهد أيضاً

ظهور فيديو يوضح الأحداث التي أدت للقبض علي “جورج فلويد” الذي أشعل المظاهرات في العالم كله.

الأهرام الكندي ظهر فيديو بثته وسائل الإعلام الأمريكية قيل أنه إلتقط بواسطة أحد الكاميرات لأحد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *