الأحد , يونيو 7 2020

تردو يقرر: حزمة من المساعدات لأصحاب المشاريع الصغير والمتوسطة والعاملين لديهم بسبب كورونا

في رسالته اليومية التي يلقيها تردو من أمام منزلة بأتاوا حيث يقضي العزل الصحي بسبب ثبوت مرض زوجته بكورونا.

قال تردو أنه يشعر بالإمتنان للدعم الذي قدم صباح اليوم من بنك كندا، فخطة المعاملات النقدية مهمة، كذلك أوصي القائمون علي البنك مرارا علي أهمية اتخاذ الحكومة خطوات مالية قوية لدعم الناس والاقتصاد الكندي في وقت الأزمة التي نمر بها، ولذلك نحن قررنا الاستجابة لتوصياتهم وأن نأخذ خطوات قوية لدعم الاقتصاد الكندي ولمساعدة الناس.

واليوم سأتكلم مباشرة عن الدعم الذي ستقدمة الحكومة لأصحاب المشاريع الصغيرة ولرجال الأعمال. الكثيرون منكم كرجال الأعمال وأصحاب المشاريع الصغيرة، أعلم جيدا إنكم مررتم خلال الإسابيع الماضية بوقت صعب، بعض البزنس شهد إنخفاض كبير والبعض الأخر إغلق تماما.

ولأن الأموال توقفت عن الوصول أليكم فأنتم غير قادرين علي البقاء علي الموظفين الذين يعملون لديكم. فالحقيقة أعلم أنه قرار صعب لأنكم لا تريدون تسريح العمالة التي تساعدكم في أستمرار شركاتكم في العمل وأيضا في وقت حاجتهم للعمل وللدخل الي يحصلون عليه نظير عملهم. صعب عليكم لأنكم بنيتم مشاريعكم وشركاتكم في سنوات عديدة أن لم تكن عقودا. والأن المناخ الذين نعيشية أصبح يهدد كل شئ قمتم ببناءة ويضيع والعمل الشاق من أجل بناءه.

أعلم أن الكثير من الكنديين في كل كندا يشعرون بالحزن وهم يرون جيرانهم يغلقون أبواب شركاتهم، الأماكن التي تجعل المجتمعات الصغيرة تشعر وكأنها منازلهم. حكومتنا تعلم حيدا بأنكم تشعرون بتأثيرات كبيرة بسبب هذا الوباء، وخصوصا مع نهاية الشهر القادم، ولذلك هذا هو ما سوف نقدمه لكم لإراحتكم من كل الضغوط التي عليكم.

كنت قد أعلنت أن نسبة الدعم لمرتبات الموظفين الذين يعملون لديكم ستكون ١٠٪، ولكن أصبح واضحا جدا أننا علينا أن نفعل أكثر من ذلك ولهذا قررنا أن يكون الدعم ٧٥٪ بدلا من ١٠٪. وذلك يعني أن الموظفين سوف يستمرون في الحصول علي مرتباتهم حتي لو أغلق مكان العمل أو تم تقليص ساعات العمل بسبب فيروس كورونا. نحن نعمل علي بقاء الموظفين الذين لديكم لندعكمم وندعم الموظفين لديكم من ناحية وندعم آقتصادنا من ناحية أخري ونساعدة علي التعافي من الأزمة التي نمر بها.

هذه هي أولوياتنا، لدينا الكثير الذي سوف نقوله بشأنكم ولكني دعني أقول لكم أن هذا الدعم سيطبق وبصورة رجعية من يوم الأحد ١٥ مارس. ولهؤلاء للناس الذين تركوا أعمالهم والموظفين الذاتيين الخطة الكندية لإمتيازات الطوارئ ستبقي هناك لمساعدتهم.

ونحن نعلم أن في ظل ظروف الوباء الذي نعيشة من الصعب علي المحلات الصغيرة وخطوط البزنس الأمامية الحصول علي التدفق المالي“الكاش“، ولذلك لمساعدتكم لتخطي هذه الأزمة قررت الحكومة إنشاء ما أسميناه حساب البزنس للطوارئ الكندية، وقريبا جدا سوف نتيح لكل بزنس تضرر قرض بمبلغ أربعين ألف دولار سوف يكون بضمان الحكومة، القرض سيكون بدون أي فوائد ولو توافرت لك شروط معينه ستحصل علي ١٠ ألاف دولار سماح من قيمة القرض.

بالأضافة لذلك الحكومة ستوفر ١٢،٥ مليار دولار من خلال آخصائي التطوير الكندية ومن خلال تطوير بزنس البنوك لتساعد المشروعات الصغيرة والمشروعات المتوسطة بالمبالغ النقدية الذين هم في حاجة إليها لتشغيل أعمالهم، وذلك يعني أن آصحاب الأعمال سيكون في مقدروهم الحصول علي القروض عند ذهابهم للبنوك للحصول علي المساعدة بسبب أضرار كورونا.

وفي النهاية أنت لن تدفع الضرائب سواء الجي أس تي أو أتش أس تي، حتي نهاية شهر يونية القادم وهذا يساوي أعطاء ٣٠مليار دولار قروض بدون فوائد ولو كنت تمر بأزمة أجل دفع ضرائبك لنهاية يونيه.وطلب تردو من أصحاب الأعمال عودة العاملين لديهم الذين تم تسريحهم والبقاء علي العاملين الذين مازالو يعملون لديهم والحكومة ستقوم بالدعم للطرفين، وقال هناك آخبار أخري ومساعدات أخري سنتكلم عنها في الأيام القادمة

شاهد أيضاً

صدمة جديدة للمصريين حول بيان وزارة الصحة اليوم السبت

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم السبت، عن خروج 380 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *