السبت , يونيو 6 2020
سامح أحمد

طبيب مصرى بأمريكا ينجح فى الوصول الى ماسك يقتل الفيروس قبل دخوله الجسم ” نفسى مصر اللى تصنعه”

نجح الطبيب المصرى سامح أحمد أستاذ  مساعد أمراض باطنة وقلب في جامعة تافتس بأمريكا والمقيم بمدينة بوسطن  بالوصول الى  ما يعرف “بماسك دكتور سامح المضاد لفيروس الكورونا

الماسك مصنوع من القطن في البداية ويتعرض لعملية صناعية معقدة باستخدام تكنولوجيا النانو ليتحول إلى نسيج يقتل الفيروس بمجرد ملامسته من الخارج قبل دخول هواء الخارج الى الرئتين أثناء الشهيق

مما يحمي الشخص من العدوى عن طريق الهواء أو الايروسول او الرذاذ أو حتى لمس الماسك من الخارج

كما انه يقتل آي فيروس يخرج من شخص حامل للفيروس في الأنف أثناء الزفير وقبل خروج هواء الزفير الى هواء المكان مما يمنع نقله من الشخص الحامل للفيروس الى أخريين

نسيج الماسك مصنوع بطريقة خاصة تجعله قابل للغسيل وإعادة الاستخدام دون أن يفقد قدرته على قتل الفيروس في الحال بمجرد لمسه

تم عمل عينة من النسيج فقط لإثبات قدرته على قتل الميكروبات كما هو موضح بالصور

الماسك لا يسبب آي ضرر للخلايا البشرية أو الجلد إطلاقا

لازلت اتمنى أن تكون مصر الدولة المتصدرة في هذه التكنولوجيا القادرة على تغيير قواعد اللعبة ضد الفيروس القاتل شديد العدوى أو أي دولة عربية

بالمناسبة أمريكا أو أوروبا أو تركيا ممكن أن تقوم بعملية صناعة الماسك المضاد للفيروسات باستخدام تلك التكنولوجيا المتقدمة ببساطة وبكميات تجارية بمجرد أن اعطيهم أسرار تفاصيل الصناعة والمواد المستخدمة والأجهزة المطلوبة لدمج المادة المضادة للميكروبات مع القطن لتحويله إلى نسيج قادر على قتل الفيروسات والبكتيريا بمحرد لمسهم لسطح النسيج

شاهد أيضاً

البوليس الكندي يلقي القبض علي عضو برلماني فيدرالي من أصول عربية

الأهرام الكندي: قامت الشرطة الكندية بالقبض علي عضو البرلمان الفيدرالي ذو الأصول العربية “مروان طبارة” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *