الأحد , مايو 16 2021

حياة عمرو يوسف تنقلب رأسا فجأة.. وماضى كندة علوش يطاردها

يكثف المخرج حسين المنباوى حاليا العمل لتصوير مشاهد مسلسله التليفزيونى الجديد “عد تنازلى»، المقرر عرضه خلال السباق الرمضانى المقبل على أكثر من قناة منها “CBC»، و”دريم».

ويعتبر العمل من المسلسلات القليلة التى تعتمد على البطولة الجماعية، وتحدد موعد للانتهاء من تصويره بالكامل فى منتصف شهر رمضان المقبل، ما يضع المخرج فى حيرة بين التصوير والعمل على مونتاج الحلقات ومتابعتها بشكل جيد.

“اليوم السابع» التقت أبطال “عد تنازلى»، وأكد لها الفنان عمرو يوسف أن سر تحمسه للعمل هو اعتماده على مشاهد الأكشن والحب والانتقام، وهو ما لم يقدمه فى أى عمل من قبل، مشيرا إلى أنه يجسد دور مهندس يدعى “سليم» يعيش حياة هادئة ومستقرة مع زوجته “غادة» التى تجسد دورها كندة علوش، ويتعرض لموقف يقلب حياته رأسا على عقب فيتغير فى كل شىء، سواء فى حياته الشخصية وطبيعة تفكيره، واختلاف نظرته إلى الحياة، مما يجعله شخصا آخر، وعن تعاونه مع المخرج حسين المنباوى فى أولى تجاربه الدرامية قال: أراهن على المنباوى فى هذا المسلسل، وأرى أنه سيكون إضافة للدراما المصرية، فهو يهتم كثيرا بالتفاصيل ودقيق جدا فى عمله، ويعرف ماذا يريد تحديدا.

ويجسد طارق لطفى دور ضابط شرطة يدعى “حمزة» يعيش فترة طويلة من الانكسارات والأحزان والأزمات النفسية المتعاقبة، ولديه صراعات داخلية، وفى هذا الصدد أشار إلى أنه تعرض للإرهاق الشديد بسبب تلك الشخصية، لأنها تجمع بين الشدة والمعاناة، إضافة إلى الجانب الإنسانى، حيث غالبا ما يغلب الحزم على شخصية الضابط فى المسلسلات والأفلام، بغض النظر عن إظهار أحاسيسه، فيجمع بين الشدة والمعاناة، لذا فهو مرهق فى تفاصيله.

كما تجسد كندة علوش شخصية “غادة» زوجة “سليم» عمرو يوسف، وتظهر فى بداية المسلسل مثل أى سيدة مصرية تعيش حياة مثالية هادئة ومستقرة مع زوجها، إلى أن يقع حادث يقلب حياتها ويغيرها تماما، وتعيش فى مأساة مع زوجها بعد هذه الحادث، كما أن لديها صراعا مع الماضى بسبب المشكلات الكبيرة التى كانت لديها، وكلما حاولت القضاء على ماضيها تجده يطاردها، حتى إن الظروف لا تسمح لها بهذا.

وعن تعاونها مع المخرج الذى يعمل بالدراما لأول مرة قالت: لم أشعر بأننى أتعامل مع مخرج يخرج للمرة الأولى، فهو يعلم جيدا ماذا يريد، لاسيما أنه يدون طوال الوقت باللوكيشن ملاحظاته ولديه رؤية عالية فى الإخراج، وهذا العمل سيحقق له نقلة كبيرة فى مشواره بعالم الإخراج.

وبدوره أكد المخرج حسين المنباوى أن أصعب اللحظات التى كانت تمر عليه فى التصوير هى مشاهد الأكشن، لأنها تحتاج لدقة محددة فى التصوير والعمل، خاصة فى المطاردات والأكشن والانفجارات، واعدا الجمهور برؤية عمل درامى مختلف عن أى مسلسل آخر.

هذا الخبر من : اخبار فنيه

شاهد أيضاً

وفاة فنانة مصرية بكورونا ورسالة مؤثرة لإبنتها

نازك شوقى رحلت عن عالمنا قبل قليل الفنانة نادية العراقية، عن عمر ناهز الـ57 عاما، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *