السبت , يونيو 6 2020

إصابة مسئول كبير بوزارة الصحة المصرية بفيروس كورونا

مازال مسلسل سقوط الأطباء مستمر فى مصر

🖋نازك شوقى

مازال كورونا ينتشر مثل النار فى الهشيم داخل دول العالم ومنها مصر ولكن الملاحظ فى مصر بأن المرض ينتشر بين الأطباء بشكل كبير وهذا الامر ملاحظ جدا ، وهناك عدد كبير من الأطباء وافتهم المنية بسبب هذا المرض ، ونحن اليوم نكشف عن إصابة مسئول كبير بالصحة المصرية بفيروس كورونا

وهو إصابة الدكتورة نيفين النحاس مدير المكتب الفني لوزيرة الصحة والسكان، وتم نقلها إلى مستشفى عزل أبو خليفة في محافظة الإسماعيلية،وتم وضعها في قسم الـvip بالدور الثاني وحالتها مستقرة وفى تحسن مستمر.

أصيبت الطبيبة قبل أيام وعزلت نفسها منزليًا وأجرت تحليل وأثبتت إيجابية إصابتها، ونقلت للمستشفى لتلقي العلاج اللازم.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الإثنين، عن خروج 97 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 2172 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحةوالسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 2655 حالة، من ضمنهم الـ 2172 متعافيا.

وأضاف أنه تم تسجيل 346 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 8 حالات جديدة.

وقال “مجاهد” إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الإثنين، هو 9746 حالة من ضمنهم 2172 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و 533 حالة وفاة.

وعقدت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، اليوم، اجتماعها الدوري مع الأطقم الطبية بمستشفيات العزل عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وذلك لمتابعة سير العمل والاطمئنان على توفير كافة الاحتياجات ومتابعة تطبيق بروتوكولات العلاج المحدثة ومعايير مكافحة العدوى.

وخلال الاجتماع اطمأنت الوزيرة على اتباع الأطقم الطبية الإجراءات الوقائية والاحترازية، وتوافر الاحتياجات الاستراتيجية الكافية من المستلزمات الوقائية الشخصية للأطقم الطبية من البدل الواقية أحادية الاستخدام و”الجوانتيات” والكمامات، كما تابعت العمل بمنظومة الميكنة التي طبقتها الوزارة بمستشفيات العزل والتي ساهمت في ربط المستشفيات بالمعامل المركزية وهيئة الإسعاف ونزل الشباب، مما يساهم في سرعة وسهولة تداول المعلومات الخاصة بالمرضى إلكترونيًا، وتلبية احتياجات كل مستشفى أول بأول.

كما تابعت الوزيرة استراتيجية نقل الحالات البسيطة إكلينيكيًا والحالات التي استجابت لبروتوكولات العلاج بعد زوال الأعراض الإكلينيكية مع استمرار إيجابية تحاليلهم، من مستشفيات العزل إلى بعض الفنادق والمدن الجامعية ونزل الشباب، حيث يتم استكمال المتابعة الطبية لهم لحين تحول نتائج تحاليلهم إلى سلبية وتمام شفائهم.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن “105”، و”15335″ لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شاهد أيضاً

البرازيل تهدد منظمة الصحة العالمية ..

كتبت / أمل فرج منذ فترة ليست بقليلة ومنظمة الصحة العالمية تثير الجدل حول مصداقيتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *