الإثنين , يونيو 1 2020

توجه جديد لإثيوبيا حول المفاوضات مع مصر بشأن سد النهضة ..

كتبت / أمل فرج

لم يغلق بعد ملف سد النهضة ولكن انشغل العالم في أزمة كورونا ، وتداعياتها ، و لكن كان لابد من طرح ملف النهضة من جديد و الانتباه له مع التحرك الراهن من إثيوبيا ، حول هذا الشأن عقد رئيس مجلس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، عصر اليوم الخميس، اجتماعا عبر الفيديو كونفرانس، مع رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، بمشاركة وزراء الخارجية والري ومديرى المخابرات في البلدين.

وأفادت وكالة السودان للأنباء «سونا»، مساء اليوم الخميس، بأن الاجتماع يأتي في إطار الجهود التي يبذلها السودان للتواصل مع مصر وإثيوبيا بهدف استئناف مفاوضات سد النهضة.

وشدد الطرفان خلال الاجتماع على أهمية عودة الأطراف الثلاثة لطاولة المفاوضات، لتكملة الجزء اليسير المتبقي من اتفاقات ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي حسبما تم في واشنطن

وأكد عبدالله حمدوك استعداد السودان للتواصل المستمر مع الدولتين للوصول لإتفاق يضمن التوافق الكامل بين الأطراف الثلاثة

من جانبه، أكد رئيس الوزراء الإثيوبي، استعداد بلاده للتعاون مع مصر والسودان للوصول لاتفاق نهائي، يراعي مصالح الدول الثلاث وشعوب المنطقة.واتفق الجانبان على تكليف وزراء المياه في الدول الثلاث للبدء في ترتيبات العودة للتفاوض بأسرع ما يمكن

شاهد أيضاً

وفاة د. رونز يسًى مقار نسيب د. رأفت جندي

الأهرام الكندي ينعي رحيل د. رونز يسًى مقار نسيب د. رأفت جندي ينعي الأهرام الجديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *