الإثنين , يونيو 1 2020

أول تحرك مصري بعد تصريحات إثيوبيا الأخيرة بشأن سد النهضة

كتبت / أمل فرج

بعد التصريح الإثيوبي بالعودة إلى مائدة المفاوضات بشأن سد النضة والتفاهم مجددا مع مصر بشأن عراقيل الملف الشائك الذي أثار هاجس دول حوض النيل ، أجرى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الجمعة، اتصالا هاتفيا مع الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني لبحث القضايا الإقليمية

ووفقا للمتحدث باسم الرئاسة المصرية، تناول الاتصال التباحث وتبادل وجهات النظر بشأن موضوعات التعاون الثنائي بين البلدين، وكذلك التشاور بشأن بعض القضايا الإقليمية.

كما قدم الرئيس المصري للبرهان التهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك، متمنيا للسودان كل التقدم والاستقرار.

من جانبه بادل الفريق أول عبد الفتاح البرهان الرئيس المصري التهنئة بحلول عيد الفطر متمنيا لمصر السلام والازدهار.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، قد أعلن استعداد بلاده للتعاون مع مصر والسودان للوصول لاتفاق نهائي بشأن سد النهضة، يراعي مصالح الدول الثلاث وشعوب المنطقة.وأعربت مصر عن استعدادها للتفاوض مع إثيوبيا بشأن حقوقها المائية بهدف التوصل إلى اتفاق دائم وعادل ومتوازن وشامل بشأن ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي يحفظ مصالحها التاريخية

شاهد أيضاً

وفاة د. رونز يسًى مقار نسيب د. رأفت جندي

الأهرام الكندي ينعي رحيل د. رونز يسًى مقار نسيب د. رأفت جندي ينعي الأهرام الجديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *