السبت , يونيو 6 2020

رسالة مؤثرة من الطبيب المصاب بفقد بصره إلى رئيس الجمهورية

نازك شوقى

حرص الرئيس عبد الفتاح السيسى على ان يعبر عن تقديره لضحايا وشهداء كورونا من الجيش الأبيض بتقديم بعض الهدايا لهم فكان من بينهم  الدكتور محمود سامي قنيبر، ابن محافظة كفرالشيخ، والذي أصيب بفقد بصره أثناء عمله بمستشفى العزل ببلطيم، بعد تعرضه لتلف العصب البصري بسبب الجهد الزائد،وبناء على ذلك عبر الدكتور سامى  عن شكره وامتنانه للرئيس الإنسان عبدالفتاح السيسي، على هديته القيمة التي أرسلها له بالمركز الطب العالمي، بمناسبة عيد الفطر المبارك، وذلك ضمن الهدايا التي قامت مؤسسة الرئاسة بتسليمها لأبطال ومصابي وضحايا الجيش الأبيض الذين ضحوا بحياتهم أو أصيبوا أثناء عملهم بمستشفيات العزل.
وقال «قنيبر»، «إنها لفتة طيبة من الرئيس عبدالفتاح السيسي، أثلجت صدري وخففت من حدة المعاناة، وتؤكد أن الدولة والقيادة السياسية لا تنسى من يضحون من أجل الوطن أسوة بما يحدث مع أبطال ومصابي وضحايا الجيش والشرطة».
تابع :  أن مندوب من رئاسة الجمهورية قام بتسليمه الهدية، نيابة عن رئيس الجمهورية داخل مركز الطبي العالمي وأبلغه تحيات الرئيس وأنه يتابع حالته الصحية للاطمئنان عليه وأنه أعطى تعليماته بتقديم كل ما يمكن له ليعود له بصره، حيث يخضع للعلاج المكثف منذ 10 أيام، ومستمر في جلسات البلازما، والتي بدأها بـ3 جلسات، وتم تحديد جلسة له كل أسبوع، مؤكداً أن الرئيس تبنى حالته وعلاجه سواء في الداخل أو الخارج، وأن اسمه كان الاسم الأول الذي وضعه الرئيس ضمن المكرمين من رجال الجيش الأبيض الذين ضحوا بأنفسهم.
وأكد سامي، على أنه طالب مرافقيه بعدم فتح هدية الرئيس لأنها ذكرى قيمة سيحتفظ بها طيلة حياته ويتوارثها نجله يحيى الذي ولد من شهرين ولم يراه إلا مرة واحدة، وأن ما يعرفه من خلال ملمسه للهدية أنها هدية كبيرة وكأنها في صندوق، ومغلفة، وما أسعده ليست هدية الرئيس فقط، ولكن رسالة الرئيس التي تم إبلاغه بها بأنه لن يتركك، وكل الإمكانيات جاهزة من أجلك.
وأكد أن هدية الرئيس أعادت له الأمل في الشفاء وتحسن حالته، وأنه يدعو الله أن يرد له بصره ليعود لعلاج مصابي الكورونا وخدمة الوطن، وطالب زملائه الأطباء الذين وصفهم بالأبطال بالتصدي لهذا الوباء اللعين ومساعدة الرئيس الإنسان الذي يرعى ويحب مواطنيه في خدمة الوطن. ومن جانبه، أشاد الدكتور أمجد المعداوي، ابن خالة الدكتور محمود سامي قنيبرومرافقه، بالرئيس الإنسان وحسن رعايته لمواطنيه رغم مسؤولياته الجسام.

شاهد أيضاً

البرازيل تهدد منظمة الصحة العالمية ..

كتبت / أمل فرج منذ فترة ليست بقليلة ومنظمة الصحة العالمية تثير الجدل حول مصداقيتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *