الجمعة , يونيو 26 2020

بعد مظاهرات “السود” المدن الكندية تبحث في تخفيض ميزانية الشرطة وتقليص صلاحياتها

يبدو أن المظاهرات التي عمت أمريكا وكندا والعالم بعد مقتل جوروج فلويد في الولايات المتحدة بدأت تأتي ببعض التغيرات التي سوف نشاهدها علي أرض الواقع قريبا.

المظاهرات طالبت بتخفيض الميزانية المخصصة للبوليس وتقليص صلاحيات جهاز الشرطة. من المعروف أن البوليس في كندا ينقسم لثلاث أقسام “بوليس المناطق” وهو يمول من ميزانية المدن.

ثم بوليس المقاطعات ويمول ومن ميزانية المقاطعات البوليس الفيدرالي الذي يمول من الحكومة الفيدرالية.

بدأ الحديث اليوم فعليا عن تقليص ميزانية “بوليس المناطق” وقال جون تيري اليوم أن “تورنتو” تعتزم تقليص ميزانية البوليس لديها. لكنه لم يحدد بعد نسبة التخفيض. كما قال أن هناك إتجاه لتقليص صلاحيات البوليس ولن يستطيع البوليس التدخل في حالات الصحة العقلية علي سبيل المثال والتي شهدت معظم الحوادث.

حيث تقوم الأسرة بطلب البوليس عندما يرفض المريض تناول العلاج او الذهاب للمستشفي أو أحد المراكز الصحية وينتهي الأمر بقتل المريض بالرصاص, وهو الأمر الذي سبب غضبا في كندا.

أما مدينة هاميلتون 65 كم غرب تورنتو فقد شهدت نقاشا طويلا من أجل حفض ميزانية البوليس وتقليص صلاحياته حيث

سيناقش مجلس خدمات الشرطة في هاميلتون خفض تمويل الشرطة بنسبة 20 في المائة يوم الخميس بعد مكالمات من أنصار حركة “الحياة السوداء” لإرجاء عمل الشرطة.

وتناقش مدينة هاميلتون تخفيض الميزانية المخصصة للشرطة علي أن تذهب أموال دافعي الضرائب لخدمات أخري مثل  الغذاء والأمن ، والسكن الميسور التكلفة ، وخدمات الأفراد ، والتشرد ، والمأوى.

التغيرات التي تدور حولها النقاش في عدد من المدن الكندية هو تخفيض الميزانية وتزويد كل ضابط بوليس بكاميرا لتسجل كل تصرفاته أثناء عمله.

ثم تقليص مهام البوليس حتي لا يتم إستعاءه فس حالات كثيرة مثل الصحة العقلية علي ان يحل محل البوليس مظفين مدنيين غير مسلحين. كما تطالب المناقشات بأن توزع الأموال التي ستم تخفيضها من جهاز الشرطة علي بعض الخدمات الأخري.

لحد الآن كل ما يدور هو نقاش ولم تصدر قرارات بعد ولكن يبدو ان القرارات ستصدر وقريبا جدا ليصبح عمل البوليس بعد حادثة جوروج فلويد محتلفا كثيرا عن بعد الحادثة.

شاهد أيضاً

وضع كورونا بمصر مع رفع الحظر ..بيان من الصحة المصرية يكشف الحقيقة

أعلنت وزارة الصحة والسكان اليوم ، عن خروج 403 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *